الوطني الكوردستاني يقيل “فرهاد سنكاوي” من عضويته لمشاركته في حملة ضــد الاستفتاء

الوطني الكوردستاني يقيل “فرهاد سنكاوي” من عضويته لمشاركته في حملة ضــد الاستفتاء

Yekiti Media

قرر المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكردستاني،يوم أمــس الخميس، إقالة النائب عن الاتحاد الوطني في برلمان كردستان، فرهاد سنكاوي، بعد مشاركته ضمن حركة “لا” الرافض لاستفتاء إقليم كردستان والمقرر إجراؤه في 25 من شهر أيلول المقبل.

ونوه المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكردستاني في بيان له، أن “إستراتيجية الاتحاد الوطني ماضية لإجراء الاستفتاء وحق تقرير المصير، وأي ابتعاد عن هذه الإستراتيجية من قبل اي شخص، ستكون له عواقبه بحسب النظام الداخلي للحزب”.

وتابع البيان، “أن فرهاد سنكاوي، الذي لم يتحصل سوى على 23 صوتاً في منطقة سنكاو بالانتخابات البرلمانية السابقة، قد استطاع أن يصل ويدخل إلى قبة برلمان كردستان بعد أن امن له الإتحاد الوطني الكردستاني الأصوات اللازمة لذلك، أما في هذه الأيام فنراه مشتركاً مع الحراك الذي يسمى “لا لإجراء الاستفتاء”، بعدما كان يقول قبل مدة “أن الوقت الحالي هو من أنسب الأوقات لإعلان الاستقلال ولكن القادة السياسيون في إقليم كردستان لا يجرؤن على إعلان الاستقلال”.

وأوضح البيان، “ولهذا قررنا طرده من صفوف الإتحاد الوطني الكردستاني، ومن الكتلة البرلمانية، وإذا ما تم تفعيل برلمان كردستان، فسنعمل على استعادة جميع الامتيازات التي حصل عليها سنكاوي عن طريق الحزب وبالطرق القانونية”.