بعد رفض “قوى الثورة” خطة دي مستورا, بعثة أممية إلى حلب

يكيتي ميديا – Yekiti media

توجهت بعثة من الأمم المتحدة الاثنين إلى حلب في إطار المساعي لتطبيق خطة الموفد الدولي ستيفان دي ميستورا القاضية بتجميد القتال في المدينة، على الرغم من رفض المعارضة للمبادرة.

يأتي ذلك بعد يوم من إعلان هيئة قوى الثورة بحلب، رفضها الكامل لخطة دي ميستورا، وذلك خلال مؤتمرٍ صحفي عقدته أمس الأحد في مدينة غازي عنتاب التركية بحضور عدد من أعضاء الهيئة الممثلين عن الفصائل العسكرية في حلب وآخرين عن الحكومة السورية المؤقتة والائتلاف المعارض وعن الأحزاب والتيارات السياسية، وشخصيات سياسية وعسكرية مستقلة.

وأكد مسؤول في الأمم المتحدة لوكالة فرانس برس أن “بعثة برئاسة مديرة مكتب دي ميستورا في دمشق خولة مطر انطلقت بالفعل إلى حلب”.
وتسعى البعثة وفق الأمم المتحدة إلى “تقييم الوضع على الأرض والتأكد، لدى إعلان التجميد، من زيادة المساعدات الإنسانية والتحضير لتدابير يمكن اتخاذها في حال تم انتهاك” الهدنة.

واتفق مبعوث الأمم المتحدة الذي أنهى الأحد زيارة قصيرة إلى دمشق، مع وزير خارجية النظام وليد المعلم على إرسال بعثة إلى حلب.

مواضيع ذات صلة

Comments are closed.