تشييع الشهيد البيشمركة محمد الملا إلى مثواه الأخير

Yekiti Media

شيع أبناء كُــردستان سوريا اليوم الجمعة جنازة الشهيد البيشمركة محمد محمود الملا إلى مسقط رأسه في قرية تل رشيد بريف مدينة الدرباسية عبر معبر سيمالكا الحدودي بين كُـردستان سوريا وكُـردستان العــراق.

استشهد يوم أمس الخميس البيشمركة محمد محمود الملا أثر حادث سير على طريق غزنا بمدينة هولير في كُـردستان العـراق للمزيد (أضغط هنــا).

وقد شارك في مراسيم التشييع قيادة المجلس الوطني الكُـردي وأحـزابه السياسية وحشد غفير مــن أبناء المدينة وريفها، إلى جانب مشاركة منظمات حزب يكيتي الكُـردي في الدرباسية وتل تمر.

وبعد إجــراء مراسيم الدفن الرسمية ألقيت عــدة كلمات ألقاها كل مــن بشار أمين عضو الأمانة العامة للمجلس الوطني الكُـردي وحسن صالح نائب سكرتير حزب يكيتي الكُـردي ومحمد خلف أبو كاميران كلمة العائلة.

الكلمات بمجملها تمحورت حول مناقب الشهداء ودروهم في حماية أمــن الوطن والمواطنين وحماية حدود كُـردستان وفي دحر التنظيمات الإرهابية، كما وتطرقت إلى الوضع السياسي الراهن في كُـردستان سوريا وسوريا.

و من جانبها تُقيم مُمثلية المجلس الوطني الكُـردي في أوروبا مجلس عــزاء شهيدي بيشمركة روج في مدينة إيسن الألمانية للمزيد (أضغط هنــا).

الجدير بالذكر أن الشهيد البيشمركة متزوج ولديه ابنة وحيدة وهـو مــن أعضاء حــزب يكيتي الكُــردي في سوريا.

جانب من المشاركة في مراسيم الجنازة
جانب من المشاركين في الجنازة
كلمة العائلة (محمد خلف أبو كاميران)
جانب من المشاركين في الجنازة
بشار امين يُلقي كلمة المجلس الوطني الكُردي
نائب سكرتير حزب يكيتي الكُـردي حسن صالح يُلقي كلمة الحزب
مواضيع ذات صلة

Comments are closed.