روسيا: غارات التحالف على دير الزور غير مقبولة

Yekiti Media

اعتبر السفير الروسي لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبنزيا، أن الغارات التي شنها التحالف الدولي بقيادة واشنطن على محافظة دير الزور “غير مقبولة”.

ووصف نيبنزيا غارات التحالف على دير الزور بأنها “جريمة”، مشيرا إلى أنه قدم احتجاجا حول هذا الموضوع خلال جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي.

وأبلغ السفير الروسي لدى الأمم المتحدة الأميركيين بأن وجودهم في سوريا غير قانوني.

من جهته، وزير الدفاع الأميركي، جيم ماتيس، أعلن أن غارات التحالف الدولي على دير الزور ضد قوات موالية للنظام السوري كانت محض دفاعية، وأشار إلى أن التحالف وجه غارات ضد قوات موالية للنظام بعدما شنت الأخيرة هجوماً لا مبرر له ضد مركز لقوات سوريا الديمقراطية في دير الزور.

بداية القصة.. ضربات جوية ضد قوات موالية للأسد

بدأت القصة عندما أعلن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم داعش، أنه نفذ ضربات جوية ضد “قوات موالية للنظام السوري”، لقيامها بهجوم غير مبرر على مقر قيادة قوات سوريا الديمقراطية.

وذكر التحالف في بيان نقلته، أن قواته كانت متمركزة مع قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل في شمال وشرقي سوريا، خلال هجوم وقع على مسافة 8 كيلومترات شرق الخط الفاصل لمنطقة خفض التصعيد عند نهر الفرات.

وأضاف البيان “نفذ التحالف ضربات ضد القوات المهاجمة دفاعاً عن التحالف والقوات الشريكة ورداً على “العمل العدواني” الذي استهدف شركاء في مهمة التحالف الدولي لهزيمة داعش”، وفق تعبيره.

في حين، كشف مسؤول أميركي عن مقتل 100 من مقاتلين على ارتباط بالنظام السوري بما أسماه مواجهات، بعد أن أحبط التحالف بقيادة الولايات المتحدة وقوات محلية مدعومة منه هجوما كبيرا ومنسقا على ما يبدو في وقت متأخر الأربعاء وصباح الخميس.

مواضيع ذات صلة

Leave A Reply

Your email address will not be published.