قيادي كرُدي:  حزب العمال الكرُدستانيPKK  يريد شنكال لتنفيذ أجندات المحور الشيعي

إعداد وحوار أحمد علو

حول التصعيد الأخير الذي انتهجه حزب الاتحاد الديمقراطي PYD بحق المجلس الوطني الكرُدي في سوريا ENKS بعد الاحداث التي شهدتها بلدة خانه سور التابعة لقطاع شنكال في إقليم كرُدستان العراق

من خلال مهاجمة مكاتب المجلس وأحزابه وحرقها وكسر مُقنياتها وخطف قيادات وكوادر المجلس ألتقت يكيتي ميديا بـالشيخ نبي فاضل القيادي في الحزب الديمقراطي الكرُدستاني – سوريا PDK-S  الذي أوضح إن عمليات خطف الشباب يقوم بها مسلحو حزب الاتحاد الديمقراطي PYD  تحت ذريعة المشمولين بقرار ما يسمى بالتجنيد الاجباري الصادر من الادارة التابعة للحزب لـ PYD  ويتم اقتيادهم الى جبهات القتال المختلفة ويتم زجهم في حروب عبثية غير محسوبة العواقب , كما يتم  إقحامهم في معارك وصراعات ليس للكرد فيها لا ناقة ولا جمل ويغدون  بذلك جنود تحت الطلب لتنفيذ اجندات لا تخدم مصلحة الشعب الكرُدي .

أما عن ملاحقة  انصار المجلس الوطني الكردي ومداهمة وحرق مكاتبه  قال  فاضل ” بكل تأكيد  صوابيه السياسة العقلانية الموضوعية المتوازنة التي تبناها المجلس الوطني الكرُدي في سوريا  ENKS حيال الوضع الكردي بشكل خاص جعله يكسب شرعية سياسية ليس فقط على المستوى المحلي والاقليمي فحسب بل على المستوى الدولي ايضاً وتعامل المجتمع الدولي مع المجلس الوطني في كوردستان سوريا كممثل شرعي له, ومن جهة أخرى فشل منظومة( TEV-DEM) في مختلف المجالات وخاصة المجال السياسي بالرغم من التضحيات الجسيمة التي دفعها من دماء الشباب والشابات الكردي من جهة اخرى هي ما تدفعها لفعل كل ما سبق بحق مكاتب المجلس وكوادره”.  مضيفاً  أن الأعمال التي يقوم بها PYD  عبر مسلحيه هي أعمال مدانة ولا تخدم الا أعداء الكرُد وكردستان، مشيراً أن  أحزاب المجلس وجماهيره ستقوم بالرد على هذه الممارسات الهمجية التي يقوم بها PYD من خلال اتباع اساليب حضارية وسلمية من مظاهرات واعتصامات وايصال صوتهم الى القوى الكردستانية والدولية لردع هكذا ممارسات .

القيادي في الديمقراطي الكرُدستاني أشار إلى أن  النظام يطمح من وراء هذه الافعال عبر وكلاءه الوصول الى الاقتتال البيني ،وهم من جانبهم يحاولون تفويت الفرصة على الاعداء ولكن صبرهم بدء ينفذ.

وعن دخول بيشمركة روج افا الى شنكال ومنع تنظيمات حزب العمال الكرُدستاني PKK لهم أضاف فاضل  أن شنكال منطقة كرُدية تابعة لإقليم كردستان العراق وتأتي اهميتها لهم ولكل كردي في هذا الكون انها منطقة كرُدية عزيزة مثلها مثل كوباني وعفرين وقامشلو ومهاباد وديار بكر ، أما بالنسبة لـ PKK فأهميتها تكمن  في تنفيذ أجندات المحور الشيعي بقيادة نظام الملالي الايراني المجرم والذي يهدف الى ضرب المشروع القومي الكرٌدستاني .

مواضيع ذات صلة

Comments are closed.