نادي بروسيا دورتموند يدرس وضع حد لـ أوباميانغ و”حاشيته”

Yekiti Media

يشتهر الغابوني بيير- إمريك أوباميانغ، مهاجم دورتموند وهداف الدوري الألماني الموسم الماضي، بحبه للاستمتاع بالحياة وإنفاقه المبالغ فيه على مظاهر البذخ والترف، وخصوصا السيارات والملابس.

ويذهب أوباميانغ إلى معلب تدريب فريقه في منطقة براكل بمدينة دورتموند، وهو يقود سيارات شديدة الفخامة. لكنه لا يحضر للتدريبات وحده وإنما مع حاشيته. فكثيرا ما يذهب لمكان التدريب يوميا أصدقاء لأوباميانغ وأخوه “ويلي”، وهم يقودون سيارات من ماركات فخمة مثل لامبورجيني وأستون مارتين وسيارات الدفع الرباعي مثل رانج روفر.

وبحسب معلومات لصحيفة بيلد الألمانية فإن زيارة هؤلاء لمركز التدريب بهذا الشكل أمر لم يعد مرحبا بها من قبل زملاء أوباميانغ من اللاعبين وكذلك المسؤولين بالنادي. ويدرس النادي الآن وضع حدا لهذه المسألة ربما تصل إلى منع “حاشية” أوباميانغ بشكل رسمي من دخول مركز تدريب دورتموند ، تقول بيلد.

ويريد المدرب الهولندي، بيتر بوش، التركيز تماما مع لاعبيه من أجل التغلب على تدهور نتائج الفريق، لأنه من غير المفيد للنادي الانشغال بمعارك جانبية ومغريات لا تخص الأداء الرياضي لدورتموند، حسب ما نقل موقع “شبورت بوزر”. ويقول الموقع الألماني إن “أوباميانغ على ما يبدو مشغول الآن فعلا بأشياء أخرى”. فقد كتب للحلاق، الذي يتعامل معه في باريس، مستعرضا صورة له مع النجم البرازيلي نيمار على موقع انستغرام.

ويؤكد “شبورت بوزر” أن دورتموند بدأ فعلا وبشكل عملي البحث عن بديل لأوباميانغ، الذي ينتهي عقده في يونيو/حزيران 2020. ويضيف الموقع “دورتموند يريد بالتحديد التعاقد مع مهاجمين اثنين، في الموسم الجديد على أبعد تقدير”.

مواضيع ذات صلة

Comments are closed.