20 قتيلاً للنظام بتفجير «الجيش الحر» مستودع ذخيرة غرب اللاذقية

Yekiti Media

قتل حوالي 20 عنصراً من قوات النظام السوري، أمس (الأربعاء)، بتفجير تبنت المسؤولية عنه «سرية أبو عمارة للمهام الخاصة»، التابعة لـ «الجيش السوري الحر»، واستهدف مستودع ذخيرة لجيش النظام في منطقة صلنفة (36 كيلومتراً شرق مدينة اللاذقية) غرب سورية.

ونقلت وكالة «سمارت» المحلية عن قائد «سرية أبو عمارة» مهنا جفالة قوله، «فجرنا مستودع الذخائر التابع لجمعية البستان وميليشيات علي كيالي، قبل ظهر اليوم بعبوات ناسفة ما أدى إلى مقتل حوالى 20 عنصراً كانوا في المكان».

وأوضح جفالة أن «العمل جرى بالتعاون مع أشخاص جندهم النظام قسراً في صفوفه»، معتبراً أن «نظام التجنيد الإجباري، أصبح حاضنة للمقبلين على العمليات النوعية بمساعدة كتائب الجيش الحر».

وكان «المرصد السوري لحقوق الإنسان» قال أمس، إن «انفجارات في مستودع لقوات النظام بمنطقة صلنفة هزت الريف الشرقي لمدينة اللاذقية، وتسببت في أضرار مادية جسيمة وفي مقتل وإصابة عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها». وأضاف أن «الغموض لا يزال يلف سبب الانفجار الذي وقع قرب منطقة محطة البث».

مواضيع ذات صلة

Comments are closed.