أحداث فلكية مميزة تشهدها سوريا خلال نيسان الجاري.. تعرف عليها

Yekiti Media

يترافق شهر نيسان هذا العام بمجموعة من الأحداث الفلكية المميزة والتي ستكون مرئية بالعين المجردة ما يتيح متابعتها من دون الحاجة إلى معدات فلكية وفقاً لنائب رئيس الجمعية الفلكية السورية بحكومة النظام المهندس عبد العزيز سنوبر.

وقال سنوبر إن: “متابعي الأحداث الفلكية يمكنهم في يوم الحادي عشر من نيسان رصد كوكب عطارد في سماء الليل حيث يصل إلى أقصى استطالة غربية في الصباح وخلال هذه الفترة سيكون في أعلى نقطة له فوق الأفق”، لافتاً إلى أنه للحصول على أفضل فرصة لرؤية الكوكب يتعين النظر إلى السماء الشرقية قبل شروق الشمس.

ويتابع سنوبر إن: “يوم الـ 19 من الشهر الجاري سيكون موعداً مميزاً لكل عشاق الأحداث الفلكية ففي ذلك المساء سيكون القمر على الجانب المقابل من الأرض وهذا يعني أن وجهه سيكون مضاء بالكامل ويكون في حالة البدر بينما في الـ 22 والـ 23 من نيسان ستكون زخات شهب القيثاريات هي الحدث الفلكي الأكثر إثارة حيث تتشكل الشهب بواسطة جزيئات الغبار الناتجة عن المذنب تاتشر وهو مذنب اكتشف لأول مرة في عام 1861”.

وتنتج زخات الشهب في ذروتها عادةً نحو 20 شهاباً في الساعة لذلك هناك فرصة جيدة لمشاهدتها وتبدو وكأنها تنبعث من كوكبة القيثارة ومنها حملت الزخات اسم القيثاريات.

ومن أجل الحصول على رؤية أفضل لهذا الحدث الفلكي يؤكد سنوبر أنه يجب الابتعاد عن مناطق التلوث الضوئي ومتابعته من أماكن خارج المدن.

شام

قد يعجبك ايضا