إدارة PYD تفرض المناهج المؤدلجة على طلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية

Yekiti Media

قررت هيئة التربية التابعة للإدارة الذاتية الديمقراطية المعلنة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطيPYD، بتغيير مناهج المرحلتين الإعدادية والثانوية في المدارس الواقعة تحت سيطرتها في محافظة الحسكة، وذلك من خلال بيان من قبل ما يسمى بالإدارة العامة للمدارس التابعة لنفس الجهة وبروشورات تم توزيعها في شوارع قامشلو صباح يوم الأربعاء7/6/2017.

تضمن البيان خمس بنود تحدثت عن كيفية تغيير المناهج وإدارتها من قبل الإدارة السابقة الذكر حيث نص البند الأول على كيفية إدارة المدارس.

1- “سيتم إدارة كافة المدارس الموجودة في مقاطعة الجزيرة من قبل هيئة التربية”.

وتحدث البندين الثاني والثالث عن مناهج المرحلتين.

2- “بالنسبة للمرحلة الإعدادية سيتم تدريس مناهج الإدارة الذاتية.

3- “بالنسبة للمرحلة الثانوية نظراً لحساسية هذه المرحلة بالأخص طلاب البكلوريا ستبقى المناهج السابقة كما هي بدون تغيير لكن تعيين الكادر التدريسي سيكون من قبل هيئة التربية في مقاطعة الجزيرة”.

أما البندين الرابع والخامس وجه للكادر التدريسي حيث تحدث عن ضمانات لهم من قبل الإدارة الذاتية.

4- “بالنسبة للمعلمين الذين كانوا يعملون لدى النظام تتكفل هيئة التربية بدفع نفس رواتبهم السابقة”.

5- “فيما تخص التأمينات تتعهد هيئة التربية وحكومة فدرالية شمال سورية بالدفاع عن حقوقهم بالوسائل القانونية وذلك بعد الانتهاء من حل الأزمة السورية”.

لينتهي البيان بدعوة وجهت لمن يرغب بالعمل في هذه المدارس من المدرسين العاملين في سلك تربية الدولة السورية، وذلك عن طريق تسجيل أسمائهم في المراكز التابعة لهيئة التربية ليخضعوا لدورة تدريبية لمدة شهر في العطلة الصيفية، ومن لم يسجل اسمه لديهم لن يتمكن من التدريس في هذه المدارس أبداً.

وفي هذا الصدد تحدث الناشط ريدي أوسو لــYekiti Media“الغاية الأساسية من فرض مناهج مؤدلجة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطيPYD الذي فشل على كافة المستويات السياسية، الأمنية وحتى الإدارية، هي فقط لإبعاد جيل كامل عن التعليم الذي يكون هو العمود الأساسي لبناء الدول والمجتمعات”.

وأضاف أوسو لموقعنا “حتى طريقة فرض المناهج بشكل عشوائي لعدة سنوات في نفس العام، الغاية الأساسية منها الوصول لمجتمع أمي وتدمير الطاقات الشبابية ليصل هذا الحزب لغايته وهي عسكرة المجتمع وإبعاده عن القيم والمبادىء”.

فرض حزب الاتحاد الديمقراطي PYD مناهج مؤدلجة في مناطق سيطرته وسط رفض شديد وتنديد من قبل المجلس الوطني الكردي والنشطاء.
مواضيع ذات صلة