إيران.. تدهور حالة سجين سياسي بعد تعرضه للتعذيب والحقن بالأدوية

Yekiti Media

كشف نشطاء ومصادر حقوقيّة، عن تدهور الوضع الصحي لسجين سياسي إيراني، بعد تعرضه للتعذيب والحقن بالأدوية، حيث لا يزال معتقلاً منذ سنتين.

وأفادت تلك المصادر بـ “أنّ الوضع الصحي للسجين بهنام محجوبي تراجع بسبب التعذيب”.

وينتمي بهنام محجوبي إلى (دراويش كانابادي)، أكبر طريقة صوفيّة في إيران، وحكم عليه بالسجن على خلفية مشاركته في تظاهرة في فبراير/شباط 2018.

وأكّدت منظمة العفو الدوليّة “أنّ محجوبي يعاني من اضطراب هلع خطير، وجرى حقنه بالأدوية رغماً عن إرادته في السجن”.

كما قالت المنظمة “ينبغي التحقيق جنائياً بالظروف التي قادت إلى تدهور حالة سجين الرأي بهنام محجوبي بشكل كبير، وإدخاله المستشفى”، مضيفةً أنّه «عانى لأشهر من التعذيب، بما في ذلك منعه عمداً من تلقي العناية الطبيّة”.

ويطالب نشطاء آخرون منذ أشهر إيران بالإفراج عن محجوبي بسبب وضعه الصحي.

وقالت منظمة السجون الإيرانيّة الحكوميّة يوم الثلاثاء إنّ محجوبي لديه تاريخ مع المرض وتعرض مؤخراً للتسمّم ونقل على الفور إلى مستشفى في طهران لتلقي العلاج، مضيفةً أنّه تمت الموافقة على إخراجه من السجن بكفالة، لكنه أصيب بالمرض قبل حصول ذلك.

تمت قراءتها 146 مرة

قد يعجبك ايضا