إيران توظف «فقر السوريين» لتوسيع ميليشياتها

Yekiti Media

أفاد تقرير حقوقي بأن إيران توظف «فقر السوريين» وأزماتهم المعيشية لتوسيع عدد ميليشياتها عبر تجنيد شباب في مناطق سيطرة النظام.

وقال «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، أمس، إن «عدد الأشخاص الذين تم تجنيدهم لصالح الميليشيات الموالية لإيران في منطقة غرب الفرات ارتفع إلى 9850 شخصاً، حيث إن عدد الإيرانيين والميليشيات الموالية من جنسيات سورية وغير سورية في المنطقة بلغ أكثر من 25 ألفاً، في وقت تواجه روسيا صعوبة كبيرة في مزاحمة الإيرانيين غرب الفرات من خلال محاولاتها استقطاب العشائر والأشخاص».

وتشهد المناطق السورية قرب الحدود مع لبنان بريف دمشق، تحركات متواصلة للميليشيات الموالية لإيران بقيادة «حزب الله»، الذي يعد «الحاكم الفعلي للمنطقة»، وتتمثل هذه التحركات في عمليات شراء الأراضي الواقعة على الشريط الحدودي بين البلدين، حسب «المرصد» الذي أشار إلى جهود إيرانية مماثلة في ريفي حلب وحمص.

تمت قراءتها 189 مرة

قد يعجبك ايضا