اجتماع المجلس الوطني الكٌردي في قامشلو… وعضو في هيئة الرئاسة يكشف التفاصيل

Yekiti Media

شهدت مدينة قامشلو، بكُـردستان سوريا، الجمعة 27 كانون الثاني 2019 اجتماع للمجلس الوطني الكُـردي، بحضور رئيس المجلس وأعضاء هيئة الرئاسة، وأعضاء المجلس عن كافة المناطق.

عضو هيئة الرئاسة للمجلس، المهندس سليمان أوسو، قال في لقاءٍ مـع يكيتي ميديا أن الاجتماع تاقش مجموعة من القضايا المهمة على الساحة الكُردية في كُـردستان سوريا، وتضمنت العلاقة مع الائتلاف، ومبادرة قوات سوريا الديمقراطية، وشؤون تنظيمية بما يخص عمل المجلس.

وبخصوص العلاقة مع الائتلاف كشف أوسو عن لقاءٍ مرتقب بين المجلس والائتلاف بهدف حل القضايا الخلافية بين الجانبين، لاسيما الانتهاكات المرتكبة من قبل الفصائل العسكرية في المناطق التي اجتاحها الجيش التركي، ووضع حـد لعمليات النهب والسلب، والخطف.

وأشار اوسو إلى أن المجلس ناقش عملية عودة النازحين إلى ديارهم في عفرين، وكري سبي، وسري كانييه، وريف تل تمر، مشدداً على أن المجلس سيعمل بكافة الوسائل وخصوصاً التواصل مع الجهات الدولية ذات الشأن بالملف السوري، لافتاً إلى أن الاجتماع سيعمل على فضح عمليات التغيير الديمغرافي في تلك المناطق، منوهاً إلى أن المجلس سيستمر في التواصل مع الاتحاد الروسي، والاتحاد الأوروبي، وواشنطن لدعم حقوق الشعب الكُـردي.

وبشأن مبادرة قائد قوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، شدد أوسو على أن المجلس يؤكد على أهمية وحدة الموقف والصف الكُـردي كخيار إستراتيجي، مشيراً أن المجلس سيتعامل بإيجابية مع مبادرة عبدي، رغم تنصل حزب الاتحاد الديمقراطي من اتفاقيات سابقة مع المجلس في هولير ودهوك، وذكر أوسو أن المجلس ينتظر تطبيق المبادرة الفرنسية ونقاط إجراءات بناء الثقة، لتكون أرضية للبدء بحوار يقضي إلى رؤية سياسية كُردية مشتركة وشراكة حقيقية على كافة المستويات.

وخلال الاجتماع ناقش أعضاء المجلس مجموعة قضايا تنظيمية وهي بحسب أوسو: عقـد المؤتمر الرابع للمجلس، وتشكيل اللجان بهذا الخصوص، إلى جانب تشكيل لجنة لدراسة وضع الأحزاب خارج المجلس الراغبة بالعودة إلى صفوف المجلس.

يذكر أنه وإلى جانب عضويته في هيئة الرئاسة للمجلس الوطني الكُـردي، يشغل المهندس سليمان أوسو منصب سكرتير حزب يكيتي الكُـردستاني- سوريا.

تمت قراءتها 3760 مرة

قد يعجبك ايضا