الأسايش تشنُّ حملة اعتقالات في الحسكة

Yekiti Media
شنّت قوات الأمن الداخلي، “الآسايش” والتي تتبع لحزب الاتحاد الديمقراطي حملة اعتقالات في حيّ الخشمان شمالي مدينة الحسكة على خلفية مقتل أحد عناصرها بخلافٍ عشائريٍ

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنّ استياءً شعبياً كبيراً يسود مدينة الحسكة، على خلفية مداهمة قوة من قوى الأمن الداخلي لحيّ خشمان بمدينة الحسكة واعتقالهم أكثر من 30 شخص بطريقة تعسفية بينهم رجال طاعنين في السن، بالإضافة لاعتدائهم بالضرب على نساء في الحي وشتمهم.

ولفت المرصد السوري إلى أنّ العملية جرت بعد مقتل عنصر من “الأسايش” صباح اليوم برصاص شخص ينحدر من أحد العشائر على خلفية خلافات عشائرية بين الطرفين في المدينة، إذ عمدت قوة من الأسايش إلى مداهمة الحيّ الذي تقطنه العشيرة إلا أنّ المصادر أكّدت أنّ جميع الذين جرى اعتقالهم ليس لديهم صلة بمقتل العنصر.

قد يعجبك ايضا