الاتحاد الديمقراطي ينظّم مسيراتٍ في كوباني وتل كوجر ضد اتفاق شنكال

Yekiti Media

نظّم حزب الاتحاد الديمقراطي، اليوم، مسيرة في مدينة كوباني، ضد الاتفاق المبرَم بين حكومتي بغداد و أربيل.

وأعلنت الحكومة الاتحادية في بغداد وحكومة إقليم كُردستان، في وقتٍ سابق، توصلهما لاتفاقٍ حول إدارة مدينة شنكال/سنجار، وصفه الطرفان بـ”التاريخي،” وذلك بعد سنواتٍ من الخلاف الذي حال دون عودة عشرات آلاف النازحين الذين شرّدهم تنظيم داعش عند سيطرته على المنطقة عام 2014.

وشهدت بلدة تل كوجر على الحدود العراقية مسيرةً مماثلة اليوم، فيما نظّم الاتحاد الديمقراطي مسيرةً يوم أمس في بلدة تل حميس بريف مدينة قامشلو.

ويأتي تنظيم مسيرات اليوم بعد أن شهدت بلدة كركي لكي، ومدينة عامودا مسيرات ليلية شارك فيها العشرات من أنصار الاتحاد الديمقراطي.

ورفع المشاركون صور و أعلام حزب العمال الكُردستاني .
وكانت وسائل إعلام في العراق وكُردستان قد أشارت في وقتٍ سابق بدخول  الاتفاق حيّز التنفيذ بعد إرسال الحكومة الفدرالية لواءين من الشرطة إلى شنكال، وإنزال أعلام المجاميع المسلحة من المباني الحكومية.

ويرفض حزب العمال الكُردستاني الاتفاق الأخير بين بغداد و أربيل، ورغم النداءات المتكرّرة من حكومتي الإقليم وبغداد، فإنّ العمال الكُردستاني يرفض الانسحاب من شنكال/سنجار ومناطق أخرى على حدود تركيا، مما يدفع تركيا إلى مهاجمة مواقع الحزب وقياداته هناك باستمرارٍ لمنع تواجده في المنطقة.

مسيرة تل حميس
مسيرة كوباني

تمت قراءتها 212 مرة

قد يعجبك ايضا