البرزاني يرحب بمبادرة الكاظمي ويؤكد: مستعدون لحل كافة الخلافات

في خطاب تلفزيوني وجهه إلى الشعب بمناسبة اختتام زيارة البابا فرنسيس، دعا الكاظمي الاثنين إلى “حوار وطني عميق” للتوصل إلى اتفاق نهائي للعلاقة بين أربيل وبغداد

رحب رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الاثنين، بمبادرة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي لعقد حوار وطني للتوصل إلى اتفاق نهائي بين أربيل وبغداد.

ونشر مسرور بارزاني على حسابه في موقع تويتر “باسم حكومة إقليم كوردستان أرحب وأدعم دعوة رئيس الوزراء الاتحادي، السيد مصطفى الكاظمي، من اجل عقد حوار وطني بين الأطراف العراقية لحل جميع المشاكل والصراعات بشكل جذري”.

واضاف “كما نعرب عن استعدادنا للتوصل إلى اتفاق شامل ونهائي لحل كافة المشاكل بين الحكومة الاتحادية وإقليم كوردستان على أساس الدستور”.

وفي خطاب تلفزيوني وجهه إلى الشعب بمناسبة اختتام زيارة البابا فرنسيس، دعا الكاظمي الاثنين إلى “حوار وطني عميق” للتوصل إلى اتفاق نهائي للعلاقة بين أربيل وبغداد.

وقال الكاظمي “أدعو الى حوار وطني حقيقي عميق، وعلى كلّ المستويات الرسمية والحزبية والشعبية، للتوصل إلى إطار الاتفاق النهائي للعلاقة بين الحكومة المركزية وإقليم كوردستان بما يحفظ وحدة الأراضي العراقية، ويعالج المشكلات المتراكمة جذرياً”.

K24

قد يعجبك ايضا