التمييز ضد المرأة في إيران يصل إلى “الكتاب المدرسي”

Yekiti Media

تصنّف إيران ضمن دول تمارس التمييز ضد المرأة واضطهادها على نحو لافت، سواء في كبت حرّيتها في الملبس، أو مساواتها في فرص العمل، فضلاً عن العنف الممارس ضدّها داخل الأسرة، فيما وصل مستوى التمييز ضد المرأة إلى مستوى غير مسبوق، كاشفاً عن رجعية وعقلية راديكالية، بعدما قرّرت وزارة التعليم حذف صور فتيات صغيرات محجّبات من على غلاف كتاب مدرسي. 

ثار الناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضد الخطوة، واعتبروها حلقة جديدة من العنصرية والتمييز ضد المرأة

وذكر أمس راديو “فاردا” المختص في الشأن الإيراني أنّ غلاف النسخة الجديدة من كتاب الرياضيات للصف الثالث الابتدائي لم يعد يحتوي على صور فتيات يرتدين الزي المدرسي، واقتصر الأمر على الذكور فقط، بعدما كانت النسخة السابقة من هذا الكتاب تحتوي على فتيات وصبيان يلهون مع بعضهم بعضاً أسفل شجرة، كما توضح العديد من الصور المتداولة، بحسب ما أورده موقع “سكاي نيوز”.

وثار الناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضد الخطوة، واعتبروها حلقة جديدة من العنصرية والتمييز ضد المرأة.

ووفق التعديل الأخير، فإنّ كافة المدارس، سواء الحكومية أو الخاصة، ملزمة بالالتزام بالخطوة التي تأتي، حسب راديو “فاردا”، بعد تعالي الأصوات التي تقلل من شأن النساء في المجتمع الإيراني في الآونة الأخيرة.

وكان مرشد النظام الإيراني علي خامنئي قد أكد في مناسبات عدة أنّ تعليم الفتيات لا ينبغي أن يركز على الرياضيات والعلوم، الأمر الذي اعتبره كثيرون تمييزاً ضد المرأة الإيرانية.

حفريات

قد يعجبك ايضا