الجيش التركي يعلن حظر تجوال في ديار بكر استعداداً لعمليات عسكرية ضد العمال الكُـردستاني

Yekiti Media

أعلنت تركيا لأجل غير معلوم، أمس، حظر التجوال في عدد من القرى في ولاية ديار بكر/آمــد بكُـردستان تركيا بسبب العمليات العسكرية التي تعتزم قوات الجيش شنها ضد مسلحي حزب العمال الكُـردستاني .

وقالت ولاية ديار بكر، في بيان، إنه تم إعلان حظر التجوال في 37 قرية ومنطقة تابعة لبلدتي ليجا وهاني بالولاية. وأشار البيان إلى أن «سريان حظر التجوال بدأ اعتبارا من الساعة 06:00 من صباح أمس بالتوقيت المحلي (03.00 تغ) وحتى إشعار آخر؛ بالمنطقة التي ستشهد العمليات العسكرية»، التي قال البيان إنها ستستهدف عناصر العمال الكُـردستاني، ومن بينهم قيادات بارزة تنشط في جبال وغابات بلدتي ليجا وهاني.

وأضاف أن هذه العمليات: «تهدف إلى القضاء على ما سماه بـ(العناصر الإرهابية) وتدمير الخنادق والمخازن ومواقع مضادات الطائرات».

ومؤخرا، اعتقلت السلطات التركية 90 شخصا، للاشتباه في صلتهم بحزب العمال الكُـردستاني، في عمليات أمنية شملت 8 ولايات لوقف أنشطة أعضاء الحزب.

وقال حزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض إن 140 من أعضائه اعتقلوا خلال الأيام الثلاثة الماضية لدوافع سياسية.

وتتهم الحكومة التركية الحزب بأن له صلات بحزب العمال الكُـردستاني الذي تصنفه «تنظيما إرهابيا» في حين ينفي «الشعوب الديمقراطي»، الذي اعتقل أيضا رئيسه المشارك السابق صلاح الدين دميرتاش و10 من نوابه بالبرلمان بتهم تتعلق بدعم الإرهاب، صلته بحزب العمال الكُـردستاني.

وتصاعد العنف في كُـردستان تركيا بعد انهيار هدنة بين الحيش التركي والعمال الكُـردستاني في عام 2015. ونفذت تركيا في الشهور الأخيرة ضربات بشكل منتظم على قواعد الحزب في كُـردستان العراق، وبخاصة في جبال قنديل وهددت أيضا بتنفيذ هجوم بري.

وكالات

قد يعجبك ايضا