الحجز على أموال مدير شركة “الاتصالات”بحكومة النظام وموظفين آخرين

Yekiti Media

أصدرت وزارة المالية في حكومة نظام الأسد قراراً يتضمن الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لموظفين في الشركة السورية للاتصالات من بينهم مدير عام الشركة ونائبه.

وأفادت صحيفة “تشرين الموالية للنظام أن قرار الحجز طال الأموال المنقولة وغير المنقولة لـ/9/ موظفين في الشركة السورية للاتصالات، وهم مدير عام الشركة بكر بكر، ونائبه، ومدير الشؤون القانونية، كذلك مدير الإدارة التجارية، ومدراء آخرين بالشركة.

ولم يوضح القرار سبب الحجز على أموال المذكورين، ولكنه طلب في المادة الثانية منه نشر القرار وإبلاغه من يلزم لتنفيذه.

وسبق لمواقع إعلامية موالية للنظام تحميل بكر مسؤولية ضياع 18 مليار ليرة سورية عن خزينة الدولة منذ تسلمه حتى عام 2016.

يشار أن بكر من مواليد محافظة ريف دمشق 1966 ويشغل مدير للشركة منذ عام 2011.

وتعاني مؤسسات النظام الحكومية من فساد كبير، تتضمن سرقات للأموال العامة والمحسوبيات في عمليات التوظيف.

ويواجه المواطن السوري صعوبات عديدة ضمن تلك المؤسسات، فالفاسدون بمؤسسات النظام يحولونها في ظل غياب شبه تام للرقابة إلى مرتع مخيف للرشوة واقتناص العمولات، وهذا ينعكس بشكل كارثي على المواطن أو التاجر أو الصناعي ممن لديه معاملة في هذه الدوائر.

قد يعجبك ايضا