الحسكة… لصوص يقتلون شاباً كُـردياً خلال عملية سطو مسلح على منزله

Yekiti Media

قُتل الشاب الكُـردي عبدالله إسماعيل شندي بطلق ناري في الرأس خلال تصديه للصوص حالوا سرقة منزله الكائن في حي العزيزية بمدينة الحسكة.

مصدر محلي أفاد لـ <يكيتي ميديا> بأن عائلة الشاب عبدالله قامت بالبحث عنه، اليوم الخميس، بعد فقدان الاتصال معه قبل ثلاثة أيام، لتجده مقتولاً في المنزل، مشيراً  إلى أن عبدالله كان وحيداً في المنزل ليلة الحادثة.

الطبيب الشرعي بالحسكة عبدالله شلاش أفاد لمواقع إخبارية موالية للنظام السوري بأن الشاب عبد الله شندي قتل بطلق ناري بالرأس ما أدى لحدوث نزيف صاعق بالدماغ نتج عنه وفاته على الفور قبل 72 ساعة حيث تعرضت جثته لتفسخ وانتفاخ.

عبدالله إسماعيل شندي، مهندس كهرباء، 35 عاماً متزوج ولدية طفلة وحيدة، ويسكن في حي العزيزية بمدينة الحسكة، وينحدر من مدينة عامودا.

وفي السياق ذاته نعى ذوو، وأصدقاء عبدالله شندي وفاته عبر منصات التواصل الاجتماعي.

ولم تصدر قوات الآساييش التابعة حزب الاتحاد الديمقراطي أي توضيح بخصوص الحادثة التي وقعت في منطقة سيطرتها بمدينة الحسكة.

قد يعجبك ايضا