الحسكة… مقتل أمين فرع حزب البعث السابق في ظروف غامضة

Yekiti Media

قالت وسائل إعلام موالية للنظام السوري، إن أمين فرع  حزب البعث السابق بمدينة الحسكة، سهيل عروسي، قُتل في ظروف غامضة، أمس الجمعة.

وأشارات الوسائل ذُاتها إن عروسي 66 عاماً، وجد مقتولاً بداخل منزله، بعد ضربه بمادة أسمنتية، “بلوكة”، على رأسه.

ولفتت إلى إن عروسي يعيش وحيداً في منزله، الكائن بمساكن مرشو، في مدينة الحسكة، بعــد هجرة أفــراد عائلته إلى خارج سوريا.

يشار إلى إن سهيل عروسي، شغل سابقاً مناصب سياسية وإدارية، حيث ترأس مجلس مدينة الحسكة، وعضواً في قيادة فرع الحسكة لحزب البعث، وعضواً في مجلس الشعب، ورئيس فرع اتحاد الكتاب العرب، وامين فرع حزب البعث.

مواضيع ذات صلة