الذكرى السنوية الرابعة على اختطاف الناشط “فؤاد إبراهيم” ومصيره “ما زال مجهولاً”

صادف يوم الأربعاء 24 آذار 2021 الذكرى السنوية الرابعة على اختطاف ممثل الحراك الشبابي في محلية المجلس الوطني الكُردي بمدينة ديــرك فــؤاد إبــراهيم من قبل أسايش حزب الاتحاد الديمقراطي PYD

ورغم مــرور 4 سنوات على اختطاف الناشط فــؤاد إبــراهيم, لا زال الغموض يلفّ مكان اعتقاله ولم تصرّح أية جهة مسؤوليتها عن ذلك.

واعتقل فــؤاد إبــراهيم عصــر يـوم الجمعة 24-3-2017 بين قريتي مامشور وشكر خاجي بريف مدينة ديرك، للمزيد (أضغط هنــا).

وأصدرت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكُردي بياناً تدين فيه اعتقال عضو محلية المجلس في ديرك محملة أسايش حــزب الاتحاد الديمقراطي مسؤولية أمنه وسلامته، للمزيد (أضغط هنــا).

الجدير بالذكر إن فؤاد إبراهيم تعــرض للاعتقال بتاريخ 2-10-2016 مــع عضو المجلس المحلي وليد فـرمان خلال قيامهما بتوزيع دعوات لنشاط في المجلس المحلي.

 

تمت قراءتها 420 مرة

قد يعجبك ايضا