الرئيس بارزاني: استمرار القتال يشكّل تهديداً جدياً.. والوقت ليس وقت المزايدات عديمة النفع

Yekiti Media

وجّه الرئيس مسعود بارزاني دعوة للشعب الكُردي وكلّ طرف يبدي عدم مبالاة أو ضالع في هذا الوضع الخطير، أن يدرك أنّ الوقت ليس وقت المزايدات عديمة النفع.

ووجّه بارزاني رسالة اليوم السبت إلى الرأي العام الكُردستاني بشأن التطورات الأخيرة في كُردستان سوريا، والعمليّة العسكريّة التركيّة في مناطق شرق الفرات.

بارزاني قال في رسالته “لقد بذلنا في السابق مساعي حثيثة لإبعاد الحروب والاضطرابات عن الشعب الكُردي في سوريا، والحيلولة دون وقوع الكوارث، ولكن مع الأسف وخلال الأيام الأخيرة تتعرّض المناطق الكُرديّة السوريّة لأوضاع خطيرة وهجوم عنيف”.

كما أضاف “إنّ استمرار القتال وهذه الأوضاع الخطيرة، يشكّل تهديداً جدياً على حياة الناس وأمن واستقرار المنطقة بالكامل”.

وتابع “لذا أجد من الضروري أن أوجّه دعوة للشعب الكُردي وكافة الأطراف، بأنّه أياً كانت أسباب هذا القتال، فعلى كلّ طرفٍ يبدي عدم مبالاة أو كان ضالعاً في هذا الوضع الخطير أن يدرك أنّ الوقت ليس وقت المزايدات عديمة النفع أو بيع العواطف”.

وأشار بارزاني إلى “أنّه يتعيّن على الجميع الإسراع ببذل قصارى الجهد لإنهاء تلك الحرب، وأن لا يدفع الأبرياء ضريبة ذلك الوضع الخطير، وأن نمنع التغيير الديمغرافي في تلك المنطقة”.

قد يعجبك ايضا