الصين تبني 4 مستشفيات في 10 أيام

Yekiti Media

تسابق الصين الزمن لبناء منشآت طبية جديدة، تسعى من خلالها إلى احتواء فيروس كورونا الجديد، الذي سبب ذعرا عالميا وأدى إلى مقتل أكثر من 130 في الصين حتى الآن.

وتظهر لقطات فيديو تبثها وسائل الإعلام الصينية، العمل “الخارق” الذي يقوم به المهندسون والعمال لبناء مستشفى جديدة في مدينة ووهان وسط البلاد، حيث بدأ الفيروس في الانتشار.

وقالت صحيفة “بيبولز ديلي” الصينية إن المستشفى الجديدة، الذي يطلق عليه اسم “ووهان ليشنشان”، سيتطلب تشييده أسبوعا واحدا فقط، وبثت لقطات مصورة بواسطة طائرة مسيرة ترصد وتيرة العمل “الجنونية” للانتهاء من المبنى في الوقت المحدد.

وبدأ العمل في المستشفى الاثنين الماضي، ومن المقرر أن ينتهي الثلاثاء المقبل.

وكانت مستشفى أخرى  في ووهان فتحت أبوابها لعلاج مرضى فيروس كورونا، بعد يومين فقط من أعمال البناء، في واقع أشبه بالمعجزات.

وأرسلت الحكومة المركزية في بكين أكثر من 6 آلاف شخص من الأطقم الطبية، بين أطباء وممرضين وموظفين، في مسعى للسيطرة على المرض الذي قتل حتى الأربعاء 132 شخصا من بين نحو 6 آلاف حالة إصابة مؤكدة.

وقررت السلطات إنشاء 4 مراكز طبية على الأقل في ظرف 10 أيام، بإقليم خوبي الذي تتبع له ووهان.
ويحتل مستشفى “ووهان ليشنشان” مساحة 60 ألف مترا مربعا، وسيعمل به نحو ألفي موظف، حسب ما قال أحد المسؤولين عن تشييد المستشفى لوكالة أنباء “شينخوا” الرسمية.

وسوف يتسع المستشفى لـ1300 سرير، لكن السلطات المحلية في ووهان تنوي إضافة 300 سرير أخرى بعد تسارع وتيرة العدوى خلال الأيام القليلة الماضية.

والأربعاء أعلنت السلطات الصحية في الصين تسجيل 26 وفاة جديدة من جراء الفيروس المستجد منذ الثلاثاء، مما يرفع الحصيلة إلى 132 وفاة و5974 إصابة مثبتة في البلاد.

وهذا الرقم تخطى عدد الإصابات عند انتشار فيروس سارس (متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد) الذي طال 5327 شخصا عامي 2002 و2003، وأدى إلى وفاة 774 شخصا في العالم، من بينهم 349 في الصين.

وتركزت الإصابات بفيروس كورونا في الصين، غير أن إصابات سجلت أيضا في 15 دولة أخرى.

Sky

قد يعجبك ايضا