المجلس الوطني الكُـردي يلتقي مـع خارجية الاتحاد الأوروبي

Yekiti Media

التقى وفد من المجلس الوطني الكُردي في سوريا برئاسة سعود الملا رئيس المجلس و أعضاء مكتب العلاقات الخارجية, وفداً من خارجية الاتحاد الأوربي برئاسة سيبيل بيكار مسؤولة الشرق الأوسط في الخارجية الأوربية, وذلك اليوم الاثنين 22يناير\كانون الثاني في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وأوضح مكتب العلاقات الخارجية في بيان أن اللقاء “تناول الوضع السوري العام و الوضع في كردستان سوريا والتطورات الأخيرة بعد التدخل العسكري التركي في عفرين, حيث أكد الوفد على رؤية المجلس من خلال بياناته التي تؤكد رفض التدخل العسكري, وأنه من شأن ذلك تعقيد المشهد السياسي بشكل أكبر, مؤكدين أن دخول الجيش الحر المدعوم من تركيا إلى المناطق الكُردية مرفوض و سيؤدي إلى زيادة الشرخ بين المكونات و التي لا تخدم سوى مآرب النظام, كما أن هذا الصراع سيعرض المدنيين إلى القتل و التهجير مع العلم أن المناطق الكردية كانت آمنة نسبياً “.

وأضاف “كما ناقش الوفد مؤتمر سوتشي والمفاوضات الجارية في جنيف، حيث أكد أنه لابديل عن جنيف في سيرورة الحل السياسي في سوريا وإن أي جهد آخر يجب أن يكون في خدمة هذا الاتجاه”.

كما أشار إلى تأكيد الخارجية الأوربية على “قلقهم من التدخل في عفرين و أنهم يتابعون الموضوع بقلق و لن يسمحوا بمأساة إنسانية أخرى”, موضحاً “أن موكريني رئيسة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوربي ستناقش هذا الأمر مع وزراء الخارجية للدول الأوربية غداً, ومع وفد هيئة المفاوضات العليا أيضاً في الأسبوع القادم”.

وأكد وفد الخارجية على أن “جنيف هو المسار الوحيد من أجل الحل السياسي, وأنهم بانتظار أن تنتج عن سوتشي أمور إيجابية على ذلك, معتبرين “وجود المجلس الوطني الكُردي ضمن صفوف المعارضة السورية هو أفضل للجميع, وأن الخلافات يجب أن تحل عبر الحوار”.

البيان تطرق إلى اجتماع آخر قائلاً ” بعد ذلك تم لقاء آخر مع المدير العام للمساعدات الإنسانية في المفوضية الأوربية السيد معمر مرزوق, والوفد المرافق له حيث تم الاتفاق على عقد لقاءات أخرى للوصول إلى أفضل صيغة لإيصال المساعدات الإنسانية لشعبنا”.

لقاء المجلس مـع خارجية الاتحاد الأوروبي
لقاء المجلس مـع المدير العام للمساعدات الإنسانية في المفوضية الأوروبية معمر مرزوق
قد يعجبك ايضا