المجموعات المسلّحة تواصل خطف المدنيين الكُـرد في عفرين

Yekiti Media

شنّت المجموعات المسلّحة الموالية لتركيا في مدينة عفرين حملة مداهمات أمنية، واعتقالات بحقّ المدنيين الكُـرد، طالت العشرات من الكُـرد في عفرين والقرى والبلدات التابعة لها.

وبحسب منظمة حقوق الإنسان في عفرين فقد اختطفت المجموعات المسلْحة كلّاً من:
1- فصيل السلطان مراد المسيطر على قرية سيمالكا التابعة لناحية معبطلي/ماباتا يخطف بتاريخ 2 شباط ثمانية مواطنين كُرد كبار في السن تتراوح أعمارهم ما بين 50 _ 70 سنةً بذرائع واهية بغية ابتزازهم مالياً و تحصيل الفدية و هم كل من : عصمت مصطفى محمد، إدريس مصطفى محمد، إبراهيم مصطفى محمد، محمد إبراهيم مصطفى، محمد مصطفى محمد، عدنان حميد محمد، محمود حميد محمد، أحمد حميد محمد.
وأوضحت المنظمة أنّ المسلّحين أفرجوا عن الأخوة الثلاث ( عدنان _ محمود _ احمد ) بعد التحقيق معهم بينما تعرّض المواطن عصمت مصطفى محمد للضرب والاعتداء الجسدي والتعذيب ومن ثم أطلق سراحه بتاريخ 4 شباط بعد إجباره على دفع فدية مالية، وما زال مصير البقية مجهولاً.

2- فصيل الحمزات المسيطر على قرية داركير التابعة لناحية معبطلي/ماباتا يختطف بتاريخ 18 كانون الثاني الأرملة عائدة زينو بنت جميل 50 عاماً، وأطلقت سراحها بنفس اليوم بعد إجبارها على دفع فدية مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية .

3- الحمزات يخطف المواطنة خديجة حمو بنت وحيد بكر 46 عاماً، بتاريخ 18 كانون الثاني التي بقيت لمدة يومين تتعرّض للضرب و التعذيب ، و بعد تحصيل فدية مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية تمْ إطلاق سراحها.

4- أقدمت المخابرات التركية بتاريخ 6 شباط على خطف المواطن آلان محمد عبدو من أهالي قرية كعن كوركه التابعة لناحية جنديرس بتهمة الانتماء لقوات الحماية الشعبية _ الخدمة الإجبارية _ و التعامل مع الإدارة.

5- المخابرات التركية تستدعي عدداً من المواطنين الكُرد من أهالي قرية قوطان التابعة لناحية بلبل إلى المقر العسكري في مركز الناحية و التحقيق معهم بتاريخ 3شباط، وأفرج عنهم بذات اليوم، مع تحويلهم إلى القضاء في مدينة عفرين و الحضور بتاريخ 10 شباط بتهمة الخدمة الإجبارية في الإدارة السابقة و مشاركتهم في لجان المصالحة و الخدمات العامة إبان تلك الفترة بغية ابتزازهم مالياً و تحصيل الفدية ، وفيما يلي أسماؤهم : جعفر عبد الحنان جعفر ( مختار القرية )، محمد حنان جعفر، عبد المنان جعفر، عبدو جعفر مصطفى، رشيد محمد سيدو، كمال سيدو، خليل محمد بكر، جميل حمزة إبراهيم، ومحمد مصطفى إبراهيم..

6- السلطان مراد يخطف كلاً من: روشين أحمد محمد زوجة المختطف إبراهيم مصطفى محمد، ونازلية خليل زوجة المختطف إدريس مصطفى محمد بتاريخ 6 شباط، وقالت المنظمة إنّ المسلّحين طالبوا بفدية 20 مليون ل.س مقابل الإفراج عنهم.

7- مسلحو السلطان مراد يخطفون بتاريخ 31 كانون الثاني المواطن محمد أحمد رشو من أهالي قرية قسطل مقداد بتهمة الخدمة الإجبارية في الإدارة السابقة مع العلم بأنه قد اختطف سابقاً خلال شهر حزيران 2018 وأطلق سراحه بعد بقائه في الحجز قرابة الشهرين بالسجن الأسود ( حبسه رش ) في ناحية راجو و تسوية وضعه القضائي بعد دفعه فدية مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية .

8- الشرطة المدنية و الاستخبارات التركية تختطف بتاريخ 30كانون الثاني المواطن عز الدين أنور علي 35 عاماً المقيم في مدينة عفرين من أهالي قرية حسن كالكاوي التابعة لناحية راجو واقتياده إلى جهة مجهولة بتهمة الخدمة الإجبارية في الإدارة السابقة، وبتاريخ 02/02/2020 تم إطلاق سراحه بعد إجباره بالتعهد على دفع فدية مالية قدرها 1000 ليرة تركية لاحقاً.

9- اختطاف إدريس رمضان عمر من أهالي قرية قرة تبه التابعة لناحية شران برفقة فتاة من أهالي قرية قسطل كيشك، من قبل الشرطة المدنية والمخابرات التركية، وذلك في الحاجز المقام بمدخل مدينة عفرين واقتيادهما إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيرهم حتى الآن بتاريخ 8 شباط.

10- فصيل الحمزات المسيطر على قرية داركير التابعة لناحية معبطلي/ماباتا يختطف بتاريخ 18 كانون الثاني الأرملة عائدة زينو بنت جميل 50 عاماً، وأطلقت سراحها بنفس اليوم بعد إجبارها على دفع فدية مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية .

11- المخابرات التركية بمرافقة الشرطة المدنية تداهم يوم السبت 8 شباط قرية كيلا التابعة لناحية بلبل و تخطف المواطن حسين محمد حسو 38 عاماً بتهمة الخدمة الإجبارية في الإدارة السابقة . علماً بأنه قد قضى سابقاً مدة ستة أشهر في سجن الراعي بعد دخول القوات التركية إلى منطقة عفرين و دفعه غرامة مالية قدرها 500 ألف ليرة سورية لقاء تسوية وضعه القانوني و إطلاق سراحه.

وإلى جانب عمليات الخطف، والاحتجاز القسري تقوم المجموعات المسّلحة بقطع الأشجار، وتوطين النازحين عنوة في منازل الكُـرد، وابتزاز ذوي المختطفين مالياً، وطلب فديات كبيرة، كما وتقوم بسرقة الآثار، وتخريب المعالم الكُـردية.

قد يعجبك ايضا