المعارضة التركية تتسلم مفاتيح إسطنبول

Yekiti Media

بعد جدل واسع ومحاولات لخطف فوزه، باشر مرشح المعارضة التركية لرئاسة بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو، أمس، منصبه الجديد وتسلم «مفاتيح» أكبر المدن التركية.

فقد حسمت اللجنة العليا للانتخابات النتائج في إسطنبول بعد 17 يوماً من الانتخابات المحلية التي جرت في 31 مارس (آذار) الماضي إثر التحقيق في الاعتراضات المقدمة من حزب العدالة والتنمية الحاكم برئاسة الرئيس رجب طيب إردوغان وإعادة الفرز في عدد من مناطق المدينة ومراجعة الأصوات الباطلة.

وسلّمت اللجنة العليا للانتخابات أمس مضبطة رئاسة البلدية (وثيقة تحمل ختماً رسمياً من اللجنة بالفوز في الانتخابات) لإمام أوغلو، مرشح حزب الشعب الجمهوري، الذي واجه فوزه على منافسه مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم رئيس الوزراء والبرلمان السابق بن علي يلدريم اعتراضات من الحزب الحاكم وتشكيكاً في النتائج وحديثاً عن تلاعب و«مخالفات منظمة» في الانتخابات وطلبات بإعادة الفرز.

قد يعجبك ايضا