الولايات المتحدة تقترح توأمة بين ناشفيل وأربيل

Yekiti Media

طرح راب وولر القنصل العام الأمريكي الجديد في إقليم كُردستان، مقترحاً يهدف للتوأمة بين أربيل وناشفيل عاصمة ولاية تينيسي الأمريكية التي تضم جالية كُردية كبيرة.

وقدم القنصل الأمريكي المقترح إلى محافظ أربيل فرصت صوفي خلال اجتماع عقد الأربعاء عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، وجرت فيه مناقشة العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، والتي شملت الصناعة والطاقة والزراعة والسياحة.

واكتسبت ناشفيل لقب “كُردستان المصغرة” بعد أن أصبحت موطناً لأكبر دائرة انتخابية بالنسبة للكُرد في الولايات المتحدة منذ سبعينيات القرن الماضي.

وفي مايو/أيار، ارتدى عمدة ناشفيل جون كوبر، كمامة مطرز عليها علم كُردستان وذلك خلال افتتاح مؤتمره الصحفي المتلفز عن كورونا، وحظي ما قام به العمدة الأمريكي بإشادة كُردية واسعة.

ولحكومة ناشفيل موقع إلكتروني يوفر معلومات عن فيروس كورونا باللغة الكُردية. وكُتب في صفحة أخرى من الموقع “أن ناشفيل هي الموطن الفخور لأكبر عدد من الكُرد في البلاد، فضلاً عن جيوب متزايدة للمهاجرين من الصومال وبورما وجميع أنحاء العالم”.

ووفقاً لوكالة أسوشيتيد برس فقد أُضيئت قاعة مدينة ناشفيل وجسر وسط المدينة في تشرين الأول أكتوبر بألوان علم كُردستان تضامناً مع كُرد سوريا في أعقاب سحب واشنطن لقواتها من سوريا تزامناً مع الهجوم التركي الذي انتهى بالسيطرة على مناطق واسعة.

ومن جانبه قال صوفي “إن ذلك يمثل خطوة كبيرة في تعزيز أطر الصداقة وتوطيد العلاقات بين إقليم كُردستان وأمريكا”.

وأعرب صوفي عن أمله بنجاح وولر في مهامه ومسؤوليته الجديدة قنصلاً عاماً للولايات المتحدة في إقليم كُردستان، حسبما أفاد بيان أصدره مكتب محافظ أربيل.

وتولى وولر مهام القنصليّة الأمريكيّة العامة في أربيل في بداية يوليو/تموز. وسبق أن تولى وولر العديد من المهام الدبلوماسيّة الخارجيّة بما في ذلك في بغداد والقدس وتونس وجدة وباريس.

قد يعجبك ايضا