باريس تغرق في النار والفوضى

مواجهات في الشانزليزيه... والداخلية تندد بـ«1500 مخرب»

Yekiti Media

أغرق المحتجون في إطار حركة «السترات الصفراء» باريس أمس في النار والفوضى، فيما أصيب العشرات من المحتجين ورجال الأمن في مواجهات تركزت في جادة الشانزليزيه القريبة من قصر الإليزيه، ومقار وزارات سيادية. واعتقلت قوات الأمن أكثر من 250 متظاهراً.

وخيّمت سحابة من الدخان فوق نصب قوس النصر في إحدى أشهر الجادات السياحية في العالم، وسط محاولات قوات الأمن إجبار المتظاهرين على التراجع باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

وفي تغريدة على «تويتر» ندد وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير بوجود «1500 مخرّب (…) وصلوا لافتعال مشاكل».

ومن جانبه، عبّر رئيس الحكومة عن «صدمته» إزاء ما شهدته العاصمة، أمس، داعياً إلى ملاحقة المشاغبين وتقديمهم للعدالة.
قد يعجبك ايضا