بدء امتحانات شهادة التعليم الأساسي وسط حالة.ٍ من الفوضى في المراكز الامتحانية

Yekiti Media

توجّه آلاف الطلاب من أبناء الجزيرة، والنازحين من باقي المحافظات السورية إلى مراكز الامتحانات لتقديم شهادة التعليم الأساسي، “التاسع” في مدينتي الحسكة وقامشلو ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

الطلاب النظاميين، والأحرار في مدن، وبلدات ديرك، وكركي لكي، رميلان، جل آغا، تربه سبي، تل كوجر، تل حميس، الهول، تل براك، عامودا، سري كانبيه، درباسية، أبو رأسين، تل تمر، الشدادي، مركدة، توجّهوا إلى المراكز المخصصة في مدينتي الحسكة، وقامشلو، إلى جانب تقديم الطلاب النازحين للامتحانات أيضاً في تلك المراكز.

وخصّص النظام السوري المراكز الامتحانية ضمن مناطق سيطرته في قامشلو في المربع الأمني، والمطار، والقرى التي تقع تحت سيطرته والتي تتبع لبلدة تل حميس وريف قامشلو، كما وخصّص مراكز في مدينة الحسكة ضمن المربع الأمني.

الامتحانات بدأت اليوم وستستمرّ لغاية الـ 26 من الشهر الجاري.

واشتكى العديد من الطلاب في مدينة قامشلو لأسلوب المراقبين وإدارة المراكز الامتحانية، والسماح للطلاب بإدخال مصغرات، بحسب ما أفادت به الطالبة (م م أ) والتي أشارت أنّ المراقب طلب منها ورقتها لينقلها للطلاب لكنها رفضت بشكلٍ قاطعٍ، مؤكدةً في الوقت ذاته باستمعال الطلاب للمصغرات، مشيرةً أنها تخاف من التشابه في حال قامت بنقل الأجوبة للطلاب الآخرين.

مدرّس يقوم بالمراقبة أكّد أنّ حالة الفوضى التي شهدتها بعض المراكز تعود إلى المحسوبيات، وتدخّل الأجهزة الأمنية، مؤكداً أنّ شكاوي عديدة قُدّمت لمديرية التربية بالحسكة.

يُشار إلى أنّ إدارة حزب الاتحاد الديمقراطي فرضت مناهج مؤدلجة على الطلاب ضمن مناطق سيطرتها، وفي المقابل يمتنع النظام السوري عن إجـراء  الامتحانات في المناطق الخارجة عن سيطرته.

وفي السياق ذاته اشتكى العديد من الطلاب من بُعد المراكز الامتحانية الواقعة بريف بلدة تل حميس، وريف قامشلو.

وبحسب وكالة أنباء النظام “سانا” فقد توجّه أكثر من 300 ألف طالبٍ من مرحلة التعليم الأساسي و4269 من الإعدادية الشرعية موزّعين على 2434 مركزاً امتحانياً اليوم لتقديم امتحانات دورة عام 2018-2019 في مختلف المحافظات.

الجدير بالذكر أنه تقدّم أمس أكثر من 240 ألف طالبٍ وطالبةٍ لامتحانات الشهادة الثانوية العامة بمختلف فروعها الدورة الأولى لعام 2018-2019 موزّعين على 2066 مركزاً في مختلف المحافظات السورية.

قد يعجبك ايضا