بدء امتحانات شهادة الثانوية العامة.. وحرمان طلاب عفرين من تقديمها

Yekiti Media

توجْه آلاف الطلاب من أبناء الجزيرة، والنازحين من باقي المحافظات السورية إلى مراكز الامتحانات لتقديم امتحانات الشهادة الثانوية العامة في مدينتي الحسكة وقامشلو ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري، فيما مُنع طلّاب عفرين من التوجّه إلى مدينة حلب لتقديم الامتحانات

الطلاب النظاميين، في مدن، وبلدات ديرك، وكركي لكي، رميلان، جل آغا، تربه سبي، تل كوجر، تل حميس، الهول، تل براك، عامودا، سري كانبيه، درباسية، أبو رأسين، تل تمر، الشدادي، مركدة، توجّهوا إلى المراكز المخصّصة في مدينتي الحسكة، وقامشلو، إلى جانب تقديم الطلاب النازحين للامتحانات أيضاً في تلك المراكز، أما الطلاب الأحرار فقد توجّهوا إلى مراكز الامتحانات في مدينة الحسكة.

وخصّص النظام السوري المراكز الامتحانية ضمن مناطق سيطرته في قامشلو في المربع الأمني، والمطار، والقرى التي تقع تحت سيطرته والتي تتبع لبلدة تل حميس وريف قامشلو، كما وخصّص مراكز في مدينة الحسكة ضمن المربع الأمني.

وفي مدينة عفرين الخاضعة لسيطرة الجيش التركي أفاد مصدر محلي ليكيتي ميديا بأنّ الطريق بين عفرين وحلب مغلق تماماً وكذلك مع منبج، مشيراً إلى عدم استطاعة طلاب عفرين تقديم امتحاناتهم في حلب.

ولفت المصدر ذاته إلى أنّ طريق منبج.. حلب مفتوح للطلاب..؟، وقال: طلاب عفرين فقط محرومون من تقديم الامتحانات ولا توجد أيّ طرقٍ للوصول إلى مدينة حلب.

وقالت وزارة التربية بحكومة النظام السوري: أكثر من 251 ألف طالباً وطالبة في المحافظات كافة تقدموا لامتحانات الشهادة الثانوية العامة بفروعها العلمي والأدبي والثانوية الشرعية والمهنية “الصناعية والتجارية والنسوية” لدورة عام 2020 ضمن إجراءات احترازية مشددة للتصدي لفيروس كورونا.

تجدر الإشارة إلى أنّ الامتحانات بدأت اليوم وستستمرّ لغاية 14/7/2020 .

قد يعجبك ايضا