تدهور الحالة الصحية لمعتقلين بسجن حماة والنظام يمنع الدواء

Yekiti Media

أصيب ثمانية أشخاص بحالات مرضية نتيجة تدهور حالتهم الصحية داخل سجن حماة المركزي، وعدم تلقيهم العلاج المناسب بسبب منع قوات النظام إدخال الأدوية لعلاجهم.

وفي التفاصيل؛ يواصل معتقلو الرأي في سجن حماة المركزي إضرابهم عن الطعام لليوم الخامس عشر على التوالي احتجاجا على أحكام الإعدام التي صدرت بحق المعتقلين من قبل محاكم الإرهاب والمحاكم الميدانية العسكرية.

وأفادت مصادر بإصابة ثمانية معتقلين بحالات مرضية إسهال وإعياء نتيجة البرد والجوع دون أن تسمح قوات النظام بإدخال الأدوية اللازمة لعلاجهم.

وكان اجتمع رئيس اللجنة الأهلية مع المعتقلين وحمل عدة رسائل لقاعدة حميميم التي توعدت بالنظر في أمرهم وحتى اللحظة لم يتم التوصل لحل بشأنهم.

وحمل الناشطون والحقوقيون في حماة قوات النظام السوري مسؤولية الأوضاع التي وصل إليها المعتقلين في سجن حماة المركزي، كما طالبوا مجلس الأمن والهيئات الحقوقية بالتحرك لحماية المعتقلين وإطلاق سراحهم وإنهاء فترة حكمهم.

وكان بدأ معتقلو الرأي في سجن حماة المركزي إضراباً مفتوحاً عن الطعام بتاريخ 12 الشهر الحالي، اعتراضا على نقل ١١ معتقلا من رفاقهم صدر بحقهم حكم إعدام مؤجل بتهمة “الإرهاب”، إلى سجن صيدنايا لتنفيذ الحكم بهم.

قد يعجبك ايضا