تفاصيل الاتفاق التركي الأمريكي “المبدئي” حـول المنطقة الآمنة

Yekiti Media

أصدرت السفارة الأمريكية في تركيا، بيانًا، الأربعاء، قالت فيه إن وفدي تركيا والولايات المتحدة التقيا في وزارة الدفاع التركية، هذا الأسبوع، واتفقا على “التنفيذ السريع للتدابير الأولية” لمعالجة “المخاوف الأمنية” لتركيا على حدودهما الجنوبية مع سوريا، في شارة إلى المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، ووحدات حماية الشعب في شمال سوريا، وكُـردستان سوريا.

واتفق الجانبان على إنشاء مركز عمليات مشترك في تركيا “في أقرب وقت ممكن” من أجل “تنسيق وإدارة” إنشاء منطقة آمنة على طول الحدود بحيث تصبح “ممرًا للسلام” ، وسيتم بذل الجهود حتى يتم “تهجير” يمكن السوريين من العودة إلى بلادهم.
وتخضع المنطقة التي تجري مناقشتها على طول الحدود السورية التركية، لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، والتي يشكل  وحدات حماية الشعب التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي أهم فصائلها، والمدعومة من الولايات المتحدة، فيما تعتبر أنقرة تلك القوات امتدادًا لحزب العمال الكُـردستاني المحظر في تركيا.

ودعت تركيا إلى إنشاء ممر بعمق 30-40 كم موازٍ للحدود التركية السورية، وترغب أنقرة في قيام القوات التركية والأمريكية بتطهير المنطقة بشكل مشترك من وحدات حماية الشعب، ونزع جميع الأسلحة الثقيلة من المجموعة، وتدمير جميع الأنفاق والتحصينات والمواقع العسكرية التابعة لمقاتلي قسد ووحدت الحماية.

وكانت تركيا، أعلنت، قبل أيام، عزمها البدء في عملية عسكرية موسعة في مناطق شرق الفرات في سوريا والتي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية، في الوقت الذي أبدت الولايات المتحدة تحفظها على تلك العملية.

قد يعجبك ايضا