توتر بالسويداء..النظام يقطع طرق بالمدينة بعد إطلاق نار على مبنى المحافظة

Yekiti Media

أغلقت ميليشيات موالية لنظام بشار الأسد، اليوم الثلاثاء، معظم الطرق الرئيسية التي تؤدي إلى مركز مدينة السويداء، بعد تهديدات وصلت لمسؤولين بالنظام على خلفية فشلهم بإطلاق سراح المعتقلين لدى تنظيم داعش الإرهابي.

وأفادت شبكة “السويداء 24” أن سيارات يستقلها عناصر تابعون لميليشيات محلية قطعت الطرقات الرئيسية في المدينة، بعد التهديد الذي تلقاه مسؤولون بالمحافظة وقيادة الشرطة أمس الإثنين.

ونوهت الشبكة أن فصائل محلية أطلقت أمس، تهديدا بمهلة 24 ساعة لحكومة النظام لتفرج عن المختطفين.

وكان عناصر من فصيل “قوات شيخ الكرامة” وتشكيلات محلية أخرى توجهت إلى الاعتصام المفتوح أمام مبنى المحافظة أمس، للمطالبة بالمختطفين، وحدث سجال خلال الوقفة تطور لقيام بعض عناصر الفصيل بفتح النار على مبنى المحافظة.

وعود كاذبة

وأصدرت “قوات شيخ الكرامة” مساء أمس بيانا، عبرت خلاله عن رفضها لحادثة إطلاق النار، مشيرة أن “عنصرين من التشكيل وصفتهم بالغير منضبطين هم من أطلقوا النار”.

ونوه البيان ” بعد توجهنا لمؤازرة أهلنا في اعتصامهم من أجل المختطفين أمام مبنى المحافظة وما رأيناه من تخاذل تعرض له الأهالي في وقفتهم وعدم اكتراث الدولة والمسؤولين لوقفتهم ورغم ذلك كله لا يزال البعض منهم متمسكا بالوعود الكاذبة”، مضيفاً أن “تصرفات الدولة وعدم مبالاتها بوجع الأهالي وحتى محاولتهم إنهاء الاعتصام، أمر غير مبرر ويزيد الاحتقان في الشارع”.

وطالب البيان مسؤولي النظام الذين نقلوا عناصر “تنظيم داعش” إلى ريف السويداء وسهلوا دخوله للمدينة وافتعالهم المجزرة، أن “يعيدو المختطفين لأنها من مسؤوليتهم “.

مواضيع ذات صلة