توضيح من الخارجية الأردنية بخصوص علم كُـردستان

Yekiti Media

أكدت وزارة الخارجية الأردنية، السبت، أن عدم وضع العلم العراق إلى جانب العلم الكُـردي خلال استقبال الأمير فيصل بن الحسين للرئيس السابق لإقليم كُـردستان العراق، مسعود بارزاني، الجمعة، كان “خطأ بروتوكوليا فرديا غير مقصود”.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة، سفيان القضاة، في بيان إن “وضع علم إقليم كُـردستان العراق من دون العلم العراقي خلال استقبال الأمير فيصل بن الحسين للرئيس السابق لإقليم كُـردستان العراق رئيس الحزب الديمقراطي الكُـردستاني مسعود بارزاني، الجمعة، كان خطأ بروتوكوليا فرديا غير مقصود”.

وأوضح أن “دعم الأردن لوحدة العراق وتماسكه موقف أردني ثابت لا يتبدل، تعبر عنه المملكة قولا وفعلا”ً.

واكد القضاة “اعتزاز الأردن بالعلاقات المميزة والأخوة التاريخية التي تربطه بجمهورية العراق الشقيق، وحرصه على تطوير التعاون والتنسيق في شتى المجالات وبما ينعكس إيجابا على البلدين الشقيقين”.

وشدد على “موقف الأردن الثابت في دعم أمن العراق واستقراره ووحدة أراضيه”، مشيرا إلى أن “العراق الذي حقق نصرا تاريخيا على العصابات الإرهابية بتضحيات جسام هو ركن أساس من أركان استقرار المنطقة”.

وعبر القضاة عن “اعتزاز المملكة بعلاقاتها مع جميع مكونات الشعب العراقي الشقيق في إطار الدولة العراقية الموحدة،

ووصل بارزاني، الجمعة، إلى الأردن للمشاركة في أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الذي انطلق السبت في السويمة على شاطئ البحر الميت (50 كلم غرب عمان).

وأظهرت لقطات وصور عدم وجود العلم العراقي إلى جانب العلم الكُـردي في قاعة استقبال كبار الضيوف في المطار.

قد يعجبك ايضا