تيلرسون: الوضع النهائي للقدس سيترك للتفاوض ووزير إسرائيلي يرى “تلميحاً” من ترامب إلى تقسيم المدينة

Yekiti Media

قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون يوم الجمعة إن أي قرار نهائي بشأن وضع القدس سيعتمد على المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وقال تيلرسون ”فيما يتعلق بباقي القدس.. لم يشر الرئيس إلى أي وضع نهائي بالنسبة للقدس. كان واضحا للغاية بأن الوضع النهائي بما في ذلك الحدود سيترك للتفاوض واتخاذ القرار بين الطرفين“.

وأضاف تيلرسون الذي يزور باريس لإجراء محادثات مع نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان إنه من غير المرجح أن تنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس هذا العام ”وربما حتى ليس العام المقبل“.

ومن جهته قال وزير إسرائيلي يوم الجمعة إن اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل صيغ بطريقة توحي بأن هناك مجالا لسيطرة فلسطينية في نهاية الأمر على جزء من المدينة.

وفي كلمته يوم الأربعاء، لم يستخدم ترامب كلمات تعكس وصف إسرائيل التقليدي للقدس. وحين سُئل وزير شؤون القدس زئيف إلكين عن هذا قال ”أعتقد أن عدم تطرقه إلى هذا في كلمته مقصود“.

وأضاف ”لقد أشار حتى إلى أن الحدود في القدس ستتحدد أيضا خلال المفاوضات، وهو ما يفترض خيار التقسيم“.

قد يعجبك ايضا