حبس رجل دين تركي بتهمة انتقاد العــدوان على عفرين!

Yekiti Media

قضت محكمة تركية في مدينة آضنة  بحبس رئيس وقف الفرقان الإسلامي الشيخ ألب أرسلان كويتول بتهمة “خداع اتباعه” واستغلال مشاعرهم الدينية والانسانية.

وورد في سجلات القضية أن سبب الاعتقال والحبس يرجع أيضًا إلى انتقاد الشيخ عملية  العدوان في عفرين، حيث ذكرت النيابة أن كويتول انتقد عملية غصن الزيتون علانية خلال خطبه ونشر تعليقات سلبية بشأنها عبر حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي.

تجدر الإشارة إلى اعتقال السلطات التركية 20 شخصًا من أعضاء الوقف من بينهم كويتول خلال حملة أمنية الأسبوع الماضي.

وكان كويتول قد ذكر في خطبة مسجلة نشرت الشهر الماضي أن الحكومة التركية استغلت المحاولة الانقلابية صيف عام 2016، لقمع المواطنين قائلا أنه يتوجب تغيير اسم حزب العدالة والتنمية الحاكم برئاسة أردوغان إلى حزب الظلم والتنمية.

الجدير باالذكر إن العدوان التركي على مدينة عفـرين بكُـردستان سوريا دخل يومه الــ 24 بمشاركة فصائل دُرع الفــرات مستخدمين كافة صنوف الأسلحة.

مواضيع ذات صلة