رئاسة ENKS تلتقي مع جيمس جيفري والائتلاف السوري

المبعوث الأمريكي الخاص بسوريا: المجلس الوطني الكُردي يقف في المكان الصحيح بين صفوف المعارضة السورية

Yekiti Media

التقت هيئة الرئاسة في المجلس الوطني الكُردي , اليوم السبت, مع المبعوث الأمريكي الخاص بسوريا جيمس جيفري والائتلاف السوري المعارض, وذلك لمناقشة الأوضاع الأخيرة في المنطقة.

وفي تصريح ليكيتي ميديا قال سليمان أوسو عضو هيئة الرئاسة في المجلس الوطني الكُردي إنّ اللقاء جرى في اسطنبول بناءً على دعوةٍ من الجانب الأمريكي الذي وصفه “بالإيجابي”, حيث تمّ مناقشة عدة قضايا مهمة.

وأضاف أوسو أنّ جيفري تحدّث عن الموقف الأمريكي الواضح بخصوص الحلّ السياسي السوري, مؤكّداً على “عدم قبول بلاده بأيّ حلٍْ سوى عبر لقاءات جنيف” مشيراً إلى أنّ النظام السوري هو من يعطّل حلول العملية السياسية.

وعن الموقف الأمريكي من المعارضة السورية قال أوسو: جيفري أكّد لنا على دعمه وضرورة تماسك جميع أطياف المعارضة, كما أنه سيناقش المشاكل العالقة في المعارضة السورية بعد عدة أيامٍ مع الجانب السعودي.

وأكّد جيفري على دعمه للاتفاق بين المجلس الوطني الكُردي والائتلاف السوري, مشيراً إلى ضرورة توقّف جميع الانتهاكات وعودة اللاجئين إلى مدنهم.

كما أضاف المبعوث الأمريكي الخاص بسوريا أنّ المجلس الوطني الكُردي يقف في المكان الصحيح بين صفوف المعارضة السورية.

وعن الحوار الكُردي – الكُردي قال سليمان أوسو :إنه تمّ التطرّق إلى هذا الموضوع بشكلٍ موسّعٍ مع الجانب الأمريكي, الذي أعرب عن ضرورة الاتفاق والتقارب بين الأطراف الكُردية فيما بينهم لأجل حلّ القضية الكُردية في المستقبل.

كما ركّز جيمس جيفري في لقائه مع المجلس على الدور البارز للرئيس مسعود البارزاني وإقليم كُردستان في أيّ تقاربٍ كُردي قائلا: “نحن الآن نعلمكم بهذا الموضوع, كما أعلمنا من قبلكم قوات سوريا الديمقراطية بهذه النقطة المهمة لأنّ دور كُردستان والبارزاني هو الرئيسي في أي تقاربٍ كُردي”.

وقال سليمان أوسو بعد اللقاء الذي جمعهم مع الائتلاف السوري: تمّ تشكيل لجنة لمتابعة الانتهاكات التي تحصل في عفرين وتل أبيض ورأس العين, وعودة اللاجئين بشكلٍ سلمي.

وأضاف أوسو أنّ الائتلاف أعرب عن موقفه الواضح من التغيير الديمغرافي في المنطقة وإنه ضدّ أيّ تغييرٍ في جميع المناطق السورية.

قد يعجبك ايضا