رئيس وزراء المجر يصف اللاجئين المسلمين بالغزاة

Yekiti Media

وصف رئيس وزراء المجر في حوار له مع صحيفة “بيلد” الألمانية قائلاً “لا نعتبر هؤلاء الناس لاجئين مسلمين ولكن نعتبرهم غزاة مسلمين وأنهم يركضون ليس من أجل حياتهم بل من أجل حياة أفضل”.

واعتبر إن موجة الهجرة هذه كانت عزواً، مؤكداً مرورهم لأربع بلدان من سوريا وصولاً للمجر، وقال بأنه لم يفهم أبداً كيف يمكن لبلد متقدم مثل ألمانية أن يحتفل بهذه الفوضى والعبور الغير قانوني للحدود كشيء جيد”.

وقال  خلال زيارته الأخيرة لبولندا “لا نريد مجتمعاً مختلطاً كما هي الحال في الغرب، حيث تعيش حضارات مختلفة جنباً إلى جنب الأمر الذي يؤدي لخسارة العنصر المسيحي لدوره”، وتابع “هناك من يضع كل رهاناته على المهاجرين ما في ذلك المستقبل والتوازن الديموغرافي، سوق العمل، هؤلاء هم القوى الاستعمارية السابقة”.

وسبق لأوربان أن أكد في عدة مناسبات أن الديانة المسيحية تنحسر في دول الاتحاد الاوروبي التي تستقبل المهاجرين، مدافعاً عن الدول التي ترفض استقبالهم”.

يذكر إن فيكتور أوربان أقام جداراً على حدود دولته مع صربيا وذلك لمنع عبور المهاجرين السوريين وغيرهم من المسلمين من دخول المجر، وقد حصد أوربان انتقادات شديدة من قبل رجال الدين المسيحيين مؤكدين “تمسكهم بالقيم المسيحية التي تحث على مساعدة المحتاجين وإيواء اللاجئين” ودول الاتحاد الأوربي على رأسها ألمانية.

مواضيع ذات صلة