ريال مدريد ينجو من مطب أتالانتا بفوز صعب

حقق ريال مدريد الإسباني فوزاً صعباً على مضيفه أتالانتا الإيطالي 1-صفر اليوم الأربعاء في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا

وسجل مندي في الدقيقة 86 هدف الخلاص من تسديدة لولبية بقدمه اليمنى من 25 متراً، استقرت على يسار الحارس بيارلويجي غوليني، ومنحت فريقه أفضلية قبل مباراة الإياب على ملعبه “سانتياغو برنابيو” في 16 آذار/مارس المقبل لحجز بطاقته في ربع النهائي.

يذكر أن الفريق الإيطالي خاض تقريباً المباراة بنقص عددي بعد أن تحصل السويسري ريمو فريلير على البطاقة الحمراء في الدقيقة 17.

في برغامو، إلى غيابات البرازيلي رودريغو، الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي، ألفارو أودريوسولا، البلجيكي إيدن هازار، البرازيلي إيدر ميليتاو ومواطنه مارسيلو، أضيفت مؤخرًا إصابات ركائز أساسية أخرى ويتعلق الأمر بداني كارفاخال والقائد سيرخيو راموس.

وافتقد المدرب زين الدين زيدان لنجاعة هدافه ومواطنه كريم بنزيمة والذي غاب بسبب إصابة في الكاحل.

فضّل “زيزو” لاعب الوسط إيسكو على رأس الحربة الدومينيكي ماريانو دياز، حيث شارك الإسباني أساسياً خلف الثنائي ماركو أسينسيو والبرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور.

بدأ الشوط الأول بخلاف ما أراده مدرب المضيف جان بييرو غاسبيريني بعدما رفع الحكم في الدقيقة 17 البطاقة الحمراء بوجه فريلير معتبراً أنه المدافع الأخير فيما ارتكب خطأ على مندي.

وتلقى أتالانتا ضربة موجعة ثانية بإصابة مهاجمه الكولومبي دوفان زاباتا فاضطر المدرب غاسبيريني لإخراجه وادخال لاعب الوسط الكرواتي ماريو باساليتش بدلاً منه (30).

لاحت الفرص للريال لكنه فشل في ترجمتها إلى هدف السبق، فأهدر فينيسيوس جونيور تسديدة حولت طريقها (39)، وأسينسيو رأسية التقطها الحارس غوليني في أوّل تسديدة بين الخشبات الثلاث للنادي الملكي (40)، ليعود الحارس الايطالي ويتألق أمام لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو (45+1).

بدأ الشوط الثاني على وقع تسديدة من الكرواتي لوكا مودريتش اصطدمت بأحد مدافعي أتالانتا ومرت بجانب القائم الأيسر (48).

وحاول زيدان تنشيط هجومه، فأخرج فينيسيوس جونيور وأدخل دياز بدلاً منه في الدقيقة 58، كما دفع بالثنائي الشاب سيرجيو أريباس (19 عاماً) وهوغو دورو (21) بدلاً من صاحبي الخبرة أسينسيو وإيسكو.

واحتاج الريال إلى تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء من مدافعه مندي لحسم اللقاء لصالحه (86).

تمت قراءتها 221 مرة

قد يعجبك ايضا