عبد الإله عوجي: الجولة الثانية من الحوار الكُـردي “برعاية” الخارجية الأمريكية

Yekiti Media
أكّد نائب سكرتير حزب يكيتي الكُردستاني- سوريا، عبد الإله عوجي، رعاية الخارجية الأمريكية للجولة الثانية من الحوار الكُـردي.. الكُـــردي، لافتاً إلى أنّها انطلقت فعلياً عبر لقاءاتٍ غير مباشرة.

عوجي وفي تصريحاتٍ ليكيتي ميديا أكّد أنّ الجولة الثانية من الحوار بين المجلس الوطني الكُــردي، وحزب الاتحاد الديمقراطي “بدأت وبشكلٍ غير مباشر عن طريق الأميركيين، وتتمحور حول المرجعية السياسية، مشيراً إلى أنّ اللقاءات المباشرة بين الوفدين ستبدأ من أجل الصياغة النهائية للمرجعية وبعدها تبدأ مناقشة سلال أخرى.

وحول الملفّ العسكري، وعودة بيشمركة روج قال عوجي: عودة بيشمركة روج من أولويات المجلس، منوّهاً إلى موافقةٍ مبدئية من قبل الطرف الأخر لمناقشة بند البيشمركة.

وكانت لقاءات غير مباشرة عُقِدت بين الطرفين برعاية الأمريكان وقائد قوات سوريا الديمقراطية في قاعدةٍ عسكرية أمريكية في الحسكة، الأسبوع الفائت، وتمحورت حول انطلاق الجولة الثانية من الحوارات بشكلٍ مباشر.

وبخصوص المناطق التي ستشملها الحوارات أكّد عوجي أنّ “الحوارات تتناول إدارة كامل الجغرافيا في كُردستان سوريا من الجزيرة وحتى عفرين وشكل الإدارة فيها، ولفت إلى أنّه “عند الوصول إلى رؤيةٍ مشتركة سيتمّ الاتفاق مع مكونات المنطقة، بعدها سيتمّ التفاهم معهم حول إدارة الرقة ودير الزور، بمعنىً آخر المناطق ذات الغالبية السكانية العربية لها أهلها الذين سيشكّلون الإدارة فيها”.

قد يعجبك ايضا