عقوبات أمريكية على شبكة لبنانية دولية متهمة بتبيض أموال المخدرات لحزب الله

Yekiti Media

أدرجت الولايات المتحدة الأمريكية يوم أمس الخميس، عقوبات اقتصادية جديدة قالت إنها محددة الأهداف على ما وصفته بـ “شبكة لبنان”.

ووجهت أمريكا للشبكة تهمة تبييض أموال “بارونات مخدّرات” والمساهمة في تمويل حزب الله اللبناني المدعوم من إيران والذي تعتبره واشنطن منظمة “إرهابية”.

وقالت وزارة الخزانة في بيان، إنّها أدرجت على قائمتها السوداء كلاًّ من اللبناني قاسم شمص و”منظمة تبييض الأموال” التابعة له، وشركة “شمص للصيرفة” ومقرّها في شتورة شرق لبنان، لتسهيلها نقل الأموال لحزب الله.

وأشارت أمريكا إلى أن الشبكة تنشط في 9 دول أوروبية، هي “أستراليا والبرازيل وكولومبيا وإسبانيا والولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا وهولندا وفنزويلا”.

وأضافت أن “الشبكة الدولية” تقوم بتبييض كميّات ضخمة من أموال المخدّرات حول العالم تصل قيمتها إلى “عشرات ملايين الدولارات شهرياً”.

ونقل البيان عن مساعد وزير الخزانة “سيغال ماندلكر” قوله: إنّ هذه العقوبات تندرج في إطار “الحملة غير المسبوقة للإدارة لمنع حزب الله وأتباعه الإرهابيين العالميين من الاستفادة من العنف والفساد وتجارة المخدّرات”.

وشدّدت الوزارة على أنّها “مصمّمة على العمل مع مصرف لبنان لمنع تجار المخدرات ومبيّضي الأموال والجماعات الإرهابية مثل حزب الله من ولوج النظام المالي اللبناني”.

يذكر أن شركة شمص للصيرفة مرخصة من مصرف لبنان المركزي، على الرّغم من الشكوك القديمة للسلطات الأميركية” بشأنها.

halabtodaytv

قد يعجبك ايضا