عقوبات أمريكيّة على 4 أشخاص متورطين ببيع البنزين الإيراني لفنزويلا

Yekiti Media

فرضت وزارة الخزانة الأمريكيّة عقوبات جديدة على قطاع النفط الإيراني، حيث تطال العقوبات كيانات وأفراداً مرتبطين بقطاع النفط في إيران.

وشملت العقوبات الأمريكيّة الجديدة شركتي النفط والناقلات الإيرانيتين، وأيضاً 4 أشخاص متورطين ببيع البنزين الإيراني لفنزويلا.

وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين “إنّ العقوبات تستهدف قطع الإيرادات عن الحرس الثوري الإيراني”، مشدداً على “أنّ إيران تستغل إيرادات النفط لدعم الإرهاب وبرنامجها النووي”.

وكانت صحيفة (وول ستريت جورنال (Wall Street Journal، قد أكدت السبت “أنّ إدارة الرئيس دونالد ترامب تخطط لفرض عقوبات جديدة على إيران قبل الانتخابات الرئاسيّة في الولايات المتحدة والمقررة في 3 نوفمبر المقبل”.

كما أوضحت الصحيفة “أنّ العقوبات الأمريكيّة المحتملة على إيران تهدف لتعزيز الضغط الأقصى الذي تمارسه واشنطن على طهران”.

واعتبرت (وول ستريت جورنال) “أنّ تعزيز العقوبات على إيران يمنع أي محاولات مستقبلية لجعلها غير فعالة”.

وفرضت واشنطن سلسلة العقوبات على طهران في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عام 2018 بالانسحاب من الاتفاق النووي عام 2015 الذي أبرمته إيران مع ست قوى عالميّة كبرى.

كما أكد المبعوث الأمريكي الخاص بالملفين الإيراني والفنزويلي إليوت أبرامز على بقاء استراتيجيّة الضغط هذه حتى تغيير السلوك الإيراني، “أياً كان الرئيس الأميركي المقبل”.

تمت قراءتها 103 مرة

قد يعجبك ايضا