عقوبات أميركية على أفراد وشركات بسبب دعمهم لـداعش

Yekiti Media

قالت الولايات المتحدة اليوم الجمعة، إنها فرضت عقوبات على ثلاثة أشخاص وثلاث شركات في الفيليبين وتركيا والصومال لقيامهم بدعم تنظيم داعش المتشدد بما في ذلك شركة وردت مكونات طائرات من دون طيار.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية في بيان إنها فرضت العقوبات على إسكالون أبو بكر لتقديمه دعماً مالياً ومادياً لـداعش وفرعها في الفيليبين.

وفرضت الوزارة عقوبات أيضاً على يونس إيمري سكاريا وشركته للالكترونيات ومقرها تركيا بسبب توريد مكونات طائرات من دون طيار لـ«داعش». وفرضت عقوبات على محمد مير علي يوسف وشركتين تجاريتين له بسبب أنشطة داعمة للتنظيم المتشدد في الصومال.

رويترز

مواضيع ذات صلة