عمر أوسي يكشف عن مباحثات خلال الأيام المقبلة بين النظام و”قسد”

Yekiti Media

كشف عضو مجلس الشعب، عمر أوسي، أن الأيام القليلة القادمة ستشهد جولة جديدة من المحادثات بين قوات سوريا الديمقراطية “قسد” والنظام، متحدثا عن “وجود مناخات إيجابية تبشر بالخير”.

وناشد البرلماني المقيم في دمشق والمقرب من النظام ، كل “قسد” والنظام للاتجاه نحو “الاتفاق سريعا والعمل على التنسيق السريع والعاجل في غرفة عمليات عسكرية للتصدي للتهديدات التركية”.

وقال  في تصريحات لصحيفة “الوطن” المقربة من النظام السوري، إن “عوامل الضغط” التي قد تؤثر على الحوار المنتظر بين “قسد” والنظام، مشيرا إلى القوات الأمريكية التي اتهمها “بمحاولة استكمال حربها على الدولة والشعب السوري، عبر الحرب الاقتصادية، التي قد تكون أصعب من الحرب العسكرية والأمنية المباشرة”.

وعبّر عن تفاؤله بالمناخ الإيجابي الذي سيساعد على مواصلة الحوار، وقال “في حال وقفت جميع مكونات الشعب السوري في مناطق الجزيرة وأيضا (قسد) إلى جانب الجيش السوري، فإن الجيش سوف يقوم بواجبه على أكمل وجه”، وفق قوله.

وقبل أيام، كشف أمين عام حزب الشعب الموالي للنظام، نواف طراد الملحم، أن وفدا من النظام يضم قوى وأحزابا موالية سيجري مشاورات مع قوات سوريا الديمقراطية “قسد” لعقد اجتماع بين الجانبين، سيركز فيه الطرف الأول على تيسير عقد اجتماع بين ممثلين عن حكومة النظام و”قسد”.

قد يعجبك ايضا