غضب وأزمة مع الليغا.. الثلوج تحتجز نجوم ريال مدريد لساعات داخل الطائرة

واجه نجوم ريال مدريد ظروفا غير مسبوقة واضطروا للبقاء ساعات داخل الطائرة التي كان المفترض أن تنقلهم لمواجهة أوساسونا السبت في الدوري الإسباني.

ومنعت الثلوج بمطار باراخاس في مدريد طائرة النادي الملكي من الإقلاع باتجاه بامبلونا شمال غرب إسبانيا، مقر نادي أوساسونا.

وأمضى الفريق أكثر من 3 ساعات في الطائرة، وقال متحدث باسم ريال مدريد “تم إبلاغنا بأن الرؤية سيئة، وأغلقت مدرجات الإقلاع بالمطار، وتعمل ماكينات إزالة الثلوج من أجل الهبوط”. وأضاف أن “الشعور بالغضب لا يمكن كبته”.

ونقل عدد من الصحفيين المقربين من النادي معلومات تؤكد غضب المسؤولين عن الفريق على قرارات رابطة الدوري الإسباني (ليغا)، بسبب إصرارها على سفر الفريق رغم توقعات الأرصاد الجوية التي حذرت من الظروف الجوية السيئة.

وذكر الصحفي خوسيه لويس سانشيز أن الأزمة انتهت بإقلاع الطائرة بعد نحو 3 ساعات ونصف من الانتظار، وهو ما يعني أن المباراة ستقام في موعدها المحدد مساء السبت.

وقبل التوجه إلى المطار خاض لاعبو ريال مدريد آخر حصة تدريبية قبل مباراة أوساسونا، وجرت في ظل تساقط الثلوج.

ودخلت العاصمة الإسبانية مدريد وقسم كبير من منطقة كاستيا لا مانشا المجاورة حالة تأهب قصوى بداية من مساء الجمعة، مع توقعات خبراء الأرصاد الجوية بتساقط أكبر كمية من الثلوج منذ عقود بسبب العاصفة “فيلومينا”.

ودفعت الظروف الجوية القاسية الطائرة -التي كانت تنقل فريق أتلتيك بلباو- للعودة إلى إقليم الباسك بعد عدم السماح لها بالهبوط في مطار مدريد، وهو ما يثير الشكوك بشأن إقامة المواجهة بين أتلتيك بلباو وأتلتيكو مدريد المقررة السبت.

الجزيرة نت

تمت قراءتها 92 مرة

قد يعجبك ايضا