فيروس كورونا: الصحة العالمية تحذر من احتمال عدم وجود “حل سحري” للمرض

حذرت منظمة الصحة العالمية يوم الاثنين من احتمال ألا يكون هناك “حل سحري” للقضاء على فيروس كورونا على الرغم من الآمال الكبيرة في التوصل إلى لقاح لمكافحة المرض.

وأضافت المنظمة “قد لا يكون هناك حل سحري في الوقت الراهن وقد لا يظهر أبدا” لمرض كوفيد-19 الناجم عن الإصابة بفيروس كورونا، وأن الطريق إلى العودة إلى الحياة الطبيعية سيكون طويلا.

وقال مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس: “يوجد عدد من اللقاحات في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية حاليا، ونأمل جميعا في التوصل إلى عدد من اللقاحات الفعالة التي يمكن أن تساعد في عدم إصابة الأشخاص بالعدوى. وعلى الرغم من ذلك، لا يوجد حل سحري في الوقت الراهن، وقد لا يوجد أبدا”.

فيروس كورونا: ترامب يتخذ إجراءات لخروج الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية

كما دعا إلى ضرورة تشجيع الأمهات اللواتي يشتبه في إصابتهن بفيروس كورونا أو يعانين من إصابة مؤكدة على مواصلة الرضاعة الطبيعية لأطفالهن.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عُقد في جنيف إن الرضاعة الطبيعية لها العديد من الفوائد التي تنقذ حياة الأطفال حديثي الولادة والأطفال، وهذه الفوائد تفوق مخاطر العدوى المحتملة بالفيروس.

وأظهر إحصاء لرويترز إصابة ما يزيد على 18.14 مليون شخص في شتى أرجاء العالم بفيروس كورونا، وتجاوز عدد الوفيات 688 ألف شخص.

كما حث تيدروس، ورئيس قسم الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، مايك رايان، جميع الدول على فرض تدابير صحية صارمة مثل ارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي وغسل اليدين وإجراء الفحوص الطبية.

وقال تيدروس: “الرسالة الموجهة إلى الناس والحكومات واضحة: افعلوا كل ذلك”.

وأضاف أن الكمامات ينبغي أن تصبح رمزا للتضامن حول العالم.

وقال رايان إن الدول التي تسجل معدلات عالية من حيث انتقال العدوى، بما في ذلك البرازيل والهند، عليها أن تستعد لمعركة كبيرة: ” الطريق طويل ويتطلب التزاما متواصلا”.

وقال تيدروس: “يوجد العديد من اللقاحات تحت الاختبار، لقاحان في المرحلة الأخيرة من التجارب السريرية، ويوجد أمل. وهذا لا يعني أننا سنحصل على اللقاح، ولكن على الأقل السرعة التي وصلنا بها إلى المستوى الذي وصلنا إليه حاليا غير مسبوقة”.

وأضاف: “ثمة مخاوف من أنه قد لا نحصل على لقاح فعال، أو لقاح قد يوفر حماية لبضعة أشهر فقط، ليس أكثر. لن نعرف حتى ننتهي من التجارب السريرية”.

وقال مسؤولو منظمة الصحة العالمية إن فريق التحقيق الذي أُرسل إلى الصين، التي ظهر فيها الفيروس أول مرة، لم يعد حتى الآن.

ومن المقرر تشكيل فريق أكبر من الخبراء الصينيين والدوليين، بقيادة منظمة الصحة العالمية، لدراسة أصل الفيروس في مدينة ووهان، على الرغم من عدم الكشف عن التوقيت وتشكيل الفريق.

BBC

تمت قراءتها 185 مرة

قد يعجبك ايضا