فيصل يوسف: ليس من الإنصاف أن تكون الهوية السورية محصورةً بالعــرب دون الكُـرد

Yekiti Media

 

أوضح المنسّق العام لحركة الإصلاح الكُردية في سوريا، فيصل يوسف أنه ليس من الإنصاف أن تكون الهوية السورية حصريةً بالعــرب دون الكُـرد والسريان.

تصريحات يوسف جاءت في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك وقال فيها: ” وسائل إعلام عديدة وشخصيات سياسية تحاول تحريف المطالبات الكُردية التي تبغي أن تكون هوية سوريا تعبيراً حقيقياً عن مكوناتها القومية وبما يعزّز تعدديتها من خلال الدستور وهم يزعمون بأن ذلك هو سلخ العروبة عنها ويضعون حولها إشارات الريبة والاستفهام ……؟؟!!”

وأضاف: “مقابل هذا الزعم نقول بأن تعزيز الشراكة والتآخي هو إلغاء الأحادية القومية والحزبية عن الدولة السورية وبما يعمّق من انتماء العرب والكُرد والآخرين لها وإظهارها على تعدديتها”.

وتابع: “وليس من العدل والإنصاف أن تكون الهوية السورية حصرية بالعرب دون الكُرد والسريان الآشوريين وغيرهم …… “.

وقال: “من يهتم بسوريا وهويتها فعليه استيعاب ومحبة كل أعراقها لا إلغائها كما هي في أيديولوجية حزب البعث وسلطته الإقصائية عبر عشرات السنين”.

يُشار إلى أنّ حركة الإصلاح الكُـردية من الأحزاب الكُـردية المنضوية في المجلس الوطني الكُـردي.

قد يعجبك ايضا