كتبية “البعث” التي شُكلت حديثاً في قامشلو تستولي على مدرسة قامشلي للسواقة

يكيتي ميديا – Yekiti media
قامشلو 26/11/2014

سيطرت كتيبة “البعث” التابعة للنظام السوري على مدرسة قامشلي للسواقة القريبة من مطار قامشلو الدولي و الواقعة على مدخل مدينة قامشلو, و التي يعود ملكيتها الى (هادي ابراهيم – محمد سليمان رمضان) من اكراد مدينة قامشلو.

و في سياق متصل افاد مصدر مقرب و مطلع في المدرسة ليكيتي ميديا و رفض ذكر اسمه, بأن قوى تابعة للفرع الامني العسكري داهمت المدرسة و سيطرة عليها بتاريخ 23/11/2014 و اعلنتها منطقة عسكرية مغلقة, و اخبرت مالكها الخروج منها فوراً, بعض مضي عدة ساعات خرجت تلك القوى دون معرفة سبب خروجها المفاجئ.

واضاف المصدر بأنه في اليوم التالي و في تمام الساعة الثانية عشر ظهرا بتاريخ 24/11/2014حاصرت قوى اخرى تقل سيارات محملة بالدوشكة وعناصر مسلحة تسمى بكتائب البعث, كالمدرسة من جميع الجهات و سيطرت عليها, اعلنتها مركزاً لها.

كما اكد المصدر بأن صحاب المدرسة بزل جهود وصفها بالكبيرة, مع عديد من الجهات الامنية و المسؤولة في النظام بمحافظة الحسكة لإخراج تلك المليشية و لكن دون جدى.

و الجدير بالذكر بان كتيبة البعث شُكلت مؤخرا من افراد عدة عشائر عربية بعد زيارة اجراها رؤسائها مع ممثل الطائفة المسيحية “عزيز كوريه”, بشار الاسد بتاريخ 4/11/2014 و اخذ الموافقة لتشكيل القوى الاخيرة, كضمان لهم و لتكون في الوقت نفسه قوى حليفة للنظام في محافظة الحسكة و في مدينة قامشلو بالتحديد, بحسب ما افاد “عزيز كوريه” لعدة شخصيات في قامشلو, مع العلم بأن هذه المبادرة كانت بجهود الشبيح محمد الفارس رئيس عشيرة الطي.

قد يعجبك ايضا