لواء مدرج على لوائح العقوبات الاوربية يعينه النظام رئيساً لشعبة الأمن السياسي

Yekiti Media

عين النظام السوري اليوم، الجمعة اللواء حسام لوقا رئيسًا لشعبة الأمن السياسي، خلفًا للواء محمد خالد رحمون الذي شغل منصب وزير الداخلية.

وذكرت شبكات موالية للنظام أن اللواء حسام لوقا تم تعيينه بشكل رسمي لرئاسة شعبة الأمن السياسي، وكان قد شغل سابقًا رئيس فرع الأمن السياسي في حمص ومعاونًا لمدير إدارة المخابرات العامة.

ويأتي تعيين (لوقا) على رأس شعبة الأمن السياسي بعد التغييرات التي أجراها النظام السوري مؤخراً، التي طالت تسعة وزراء بالإضافة لمحافظ دمشق.

وتسلم (لوقا) رئاسة فرع الأمن السياسي في حمص، في نيسان 2012، خلفا للعميد (نصر العلي) وعرف بسطوته الأمنية ضد المظاهرات السلمية الأولى في مدينة حمص، وفي عام 2012 أدرج الاتحاد الأوروبي (لوقا) على قائمة العقوبات، بسبب مشاركته في تعذيب المتظاهرين والمدنيين.

قد يعجبك ايضا