مبعوث الخارجيّة الأمريكيّة إلى سوريا جويل ريبورن يترك منصبه

Yekiti Media

قدّم مبعوث وزارة الخارجيّة الأمريكيّة الخاص بالشأن السوري، جويل ريبورن، استقالته من منصبه قبل أيام من انتهاء ولاية الإدارة الأمريكيّة الحاليّة.

وقال مصدر من وزارة الخارجيّة الأمريكيّة، اليوم الثلاثاء 12 من كانون الثاني “إنّ ريبورن ترك منصبه كإجراء روتيني لأنّ تعيينه في المنصب هو تعيين سياسي يتغير مع تغيّر الإدارة الأمريكيّة”.

كما أوضح المصدر “أنّ الاستقالة هي بمثابة تغيير روتيني أي أنها ترك منصب وهو تغيير متوقع”.

وقال “إنّ الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن سيشكل فريقاً جديداً قريباً لإدارة الملف السوري”.

وينص الدستور الأمريكي على أنّ الولاية الرئاسيّة للإدارة الأمريكيّة تنتهي “ظهر يوم 20 كانون الثاني”.

ريبيورن هو أحد المهندسين الرئيسيين للسياسة الأمريكيّة حول سوريا في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وشغل منصب مدير أول لإيران والعراق وسوريا ولبنان في مجلس الأمن القومي من كانون الثاني 2017 إلى تموز 2018 ومنها انتقل إلى الخارجيّة الأمريكيّة.

تمت قراءتها 155 مرة

قد يعجبك ايضا